المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ضيف على مائدة سودانيات ...! - 16 - الطيب بشير


أبو أماني
27-07-2009, 06:38 PM
gooodأحبائي الأعزاء ..
أحباء سودانيات .. لكم صادق الود والتحايا القلبية .. حقا قد سرني وأثلج صدري عمق صداقتي بكم ذهاء ما يقارب السنة أو يزيد .. قضيتها بينكم في سعادة وحبور .. وأحسست وأنا بينكم وبكم بدفء الأسرة وأحلى وشائج الإخاء والمحبة .. حيث صرتم بالنسبة لي كأفراد أسرتي رحما بل أكثر من ذلك..بحيث أقضي الساعات الطوال في رحابكم المرحة العامرة قبل وأكثر مما أقضيه مع أسرتي .. فلكم الشكر على ما وهبتموني من حب صادق إمتزج في شراييني وصار يغزو القلب ويعمر غرفه الأربع ويهرب ليعود ثانية ليمدني بالحياة .

فكرت مليئا في شكل مستقبل علاقة كل سوداني في سودانيات بالآخر! وهالني أن تكون علاقة صادقة حميمة كهذه عرضة للعيش والعمران طويلا عبر الفضاء الإسفيري والعالم الأثيري ..! وتصورت حياة شخوصها في اللاشئ وفنائهم في اللاشئ ..تماما كما يحدث يوميا بالنسبة لممثلين وممثلات نشاهدهم عبر الشاشات البيضاء والبلورية .. نعايشهم ونعاصرهم ثم يتلاشوا في اللاشئ حقيقي حزت في نفسي هذه الخاطرة .. وفكرت ثانية !..

أضع بين أياديكم عتبة أولي لتجسيد علاقة كل منا بالآخر .. وهو بوستر تتم استضافة عضو فيه ليكون مصدر حوار تعارفي يحكي لنا ما عن له أن يرويه عن نفسه فنزداد قربا منه أكثر وأكثر ومعرفة به وثيقة أكثر .. نعرف موقعه الحالي .. رقم موبايله .. عدد أفراد أسرته .. طموحاته الآنية والمستقبلية .. بعض مشاكله الخاصة التي يمكن الخوض فيها .. والمشاركة في علاجها بعض الجوانب المضيئة من حياته الماضية والتي يحلو له الخوض فيها مع الأحباء .. الخ ..

إن راقت لكم فكرتي هذه فأقترح أن يقوم كل ضيف حل بالبوستر في نهاية حلقته بترشيح من يحل بعده ضيفا على مننتسبي سودانيات .. وهكذا دواليك .. تبقى المعضلة في إختيار عضو الشرف الأول .. وأقترح أيضا أن يقوم صاحب البوستر بإختياره .. درج كبارنا على إختيار كبير القوم ليتولى ضربة البداية في كل مشروع أو عمل .. وحيث أن مجتمع سودانيات يحفل بالكبار شكلا وموضوعا وليس من بينهم من يتفضل على الآخر .. فأسمحوا لي أن أختار أكبر الأعضاء (سنا) .. فليكن ضيف الحلقة الأولى العميد الأستاذ :-

:Dخـــالـــد الحــــاج:confused:
مساهمتي الأولي معه المطالبة بنبذة صغيرة عن عميدنا والبطاقة الشخصية وتعريف مختصر ولكم جميعا خالص حبي وإعتزازي وإحترامي ...

أبو أماني
04-06-2011, 04:34 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المليجي http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=379110#post379110)
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أماني http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=378202#post378202)
والله جنس غايتو..!! لاكين جد ما أقنعتني .. وين المليجي الديناميكي بتاع زمان .. ولا .. هرمت ؟؟؟ عموما برضو العشم قائم .. يلا.. تشششاااووو:D!


ابو اماني
بشكر كرم ضيافتك وثقتك فيني وفتحك لنافذة جميلة بنطل بيها عبرك لكل احبابنا في سودانيات وانا لو سمحت لي عايز اقدم ضيف جدير بالمائدة الجميلة دي وشايف انو حيكون اكثر من رآئع لانو زول جميل (جنابو الطيب) الراجل الكلس
وليك مني اجمل المنى
مودتي لكم جميعا



الحبيب المليجي .. والله شرفتني جد .. وشكرن على الطلة البهية ولو أنك لم تترك البخل الأدبي .. وما جبت لينا من بيت الكلاوي بس حقيقي في اللاخر جبت منه لأنو إختيارك طلع ..
(قنبلة) .. وكان خير خلف لخير سلف.. لك مودتي .. وأنا أدرك جيدا حجم مشغولياتك الماخداك مننا ..

السعادة تغمرني وأنا أنفذ طلبات الحبيب المليجي وزخم كبير من الزملاء على رأسهم الحبيب للقلب النور وتوأمه عكود .. وأقدم ليكم ضيف هذه المرة .. جوهرة منتدانا التي غابت عنه سنينا والشخص الرقم ..
:cool: العزيز .. الطيب البشير .. :cool:
أو كما يحلو (لمناكفيه) جنابو .. فعليكم به ..

أبو أماني
05-06-2011, 04:16 PM
أبقى لا داخل يا عشاي .. والبداية طلب بسيط من أخوك (السيغيير)!:D

أرجو البداية تكون نبذة مختصرة تحكي لنا فيها من هو الطيب وما هو الطيب!.. إسم أصل فصل .. ميول .. قبيلة .. تطلعات .. أمال .. أحلام .. سالب وموجب.. الخ..الخ..لاحظ إنني أستحث يراعك الفنان الفتان .. وكلنا شوق حارق وإنتظار لظى! ..
شفت يا جنابو أنا حينين كيف .. ده أنت راجياك صولات وجولات وناس لابتين ليك..أسأل الله أن يكفيك شر جوز اللوز .. قصدي عكود والنور يوسف .. تقول لي منكر ونكير؟..يلا شيل شيلتك يا بطل و.. تشششاااووو.. الله معاك :D

الطيب بشير
06-06-2011, 08:17 AM
.
طيب يا حبيب ..لا مشكلة البتة
الطيب بشير الطيب خلف الله..من أبناء طابت...النشأة و مراحل التعليم الإبتدائي و الأوسط تقاسمتها ولاية الجزيرة.. في الحصاحيصا ..المعيلق.. الكاملين .. مدني و طابت..حسب تنقلات مهنة الوالد في بوليس النيل الأزرق..
جاءت نشأتي مزاجآ غريبآ حبيبآ بين الفن و التديـّـن!!
.درست الخلوة و الروضة..
و أحفظ/أكتب المدائح و شعر الغناء ..
و عمي شقيق والدي الفنان الراحل أحمد الطيب و خالي شقيق أمي الداعية الراحل الشيخ عبد الجبار المبارك، عليهما الرحمات..
تجدني أحيانآ في أرقى أناقة غربية في برج الفاتح..و تصادفني بالجلابية و التوب في سوق الناقة، أنكث غزل أسناني من بقايا اللحم بلا أدنى إكتراث لمقتضى الإيتيكيت..
مواطن أمريكيّ الورق/سودانيّ الهوى
صداقاتي تتراوح بين أجانب و عرب و سودانيين، يشترط فيهم جميعآ بروز الجانب الإنساني و الإنحياز المطلق للبسطاء..
درست ليسانس إجتماع في الفرع..دبلوم إعلام عالي الخرطوم..دبلوم كلية الشرطة..ماجستير إعلام سينت كلاود مينيسوتا..طالب دكتوراة "كسلان" في ميامي فلوريدا ..
إشتغلت مذيع في تلفزيون السودان..صحفي متعاون مع صحف كتيرة بالداخل و الخارج..ضابط شرطة متقاعد..عملت بعد عودتي من أمريكا في شركة دال..و أعمل منذ نحو أربع سنين، و حتى نهاية الشهر، في إذاعة الأمم المتحدة، و بعدها سأكون متاح في سوق العمل إن شاء الله..
متزوج من سيدتين و أب لطفلين..بشير الطيب ثامنة إبتدائي و موحى الطيب أولى إبتدائي..
دخلت عالم السايبر 2003 ضيفآ على بكري أبي بكر..و ساهمت، بكل فخر، مع الراحل خالد الحاج في فكرة سودانيات أيام كان المقترح تسميتها (نادوس) ..و من ثم جاءت الحنينة بفكرة المناصفة مع الخالد و اتفقا على إسم سودانيات..
أتعامل مع دنيا الناس بإحساس (ما فارقة معاي)..أجتهد فيها بقدر ما أستطيع و لا أقيم سرادق عزاء حين يخونني الحظ..و لديّ مع الفقر إتفاق جنتلمان و هو ألاّ يذلـّـني إن طرأ علي و ألا أنسى أيامه الخوالي و التي وسمت جزءً من عمري ليس بالهيـّـن..

** إنتو الزول بيسكت متين؟..على قول سارة ديشكم ذاتو..


.

الطيب بشير
06-06-2011, 08:24 AM
.
يا جماعة نسيت (أشكر الفرصة السانحة) لإستضافتي..
أي سوداني يستضيفوهو في الإذاعة و الله التلفزيون لازم يشكر الفرصة السانحة..إيش معنى أنا؟؟؟؟
حقيقي شكرآ أبو أماني و الحلوين

.

عكــود
06-06-2011, 08:35 AM
.
أتعامل مع دنيا الناس بإحساس (ما فارقة معاي)..أجتهد فيها بقدر ما أستطيع و لا أقيم سرادق عزاء حين يخونني الحظ..و لديّ مع الفقر إتفاق جنتلمان و هو ألاّ يذلـّـني إن طرأ علي و ألا أنسى أيامه الخوالي و التي وسمت جزءً من عمري ليس بالهيـّـن..


سلام جنابو و حنتحكّر و نتوهّط هنا.
كلامك الفوق ده حكمة عميقة وأعلم من تبّاعها.
ليتنا نباصر القليل العندنا و نكون من عباده الشاكرين.
آل عكود قال في المعنى ده:

جَرَّبْتَ الكَتِير لا لُنْتَ لا اتْبَطَّرتَ
باصَرْتَ القَليل لا هُنْتَ لا اتْزَرْزَرْتَ
كَان وِكْرَت رِجَال لا عُمْتَ لا اتْمَصَّرْتَ
جَاك الخير شَكَرْ...فات مِنّك اتْصَبَّرت

بجيك صاد إن الله هوّن و "سنحت الفرصة".

الطيب بشير
06-06-2011, 08:57 AM
سلام جنابو و
جَرَّبْتَ الكَتِير لا لُنْتَ لا اتْبَطَّرتَ
باصَرْتَ القَليل لا هُنْتَ لا اتْزَرْزَرْتَ
كَان وِكْرَت رِجَال لا عُمْتَ لا اتْمَصَّرْتَ
جَاك الخير شَكَرْ...فات مِنّك اتْصَبَّرت

.
يا سلاااااام يا عكود...بالله شوف الدوبيت و الدارجي ديل إختصروا الفهم كيف؟
و شوف البيتين الأوائل من المربع!..دة درس في الحياة للكثيرين..أمانة مافي ناس لوّاجة يا أباذر..ياخ آل عكود إبداع..
و مرحب بيك أول المتداخلين و منتظرين رجوعك
.

عكــود
06-06-2011, 09:04 AM
سلام جنابو و حنتحكّر و نتوهّط هنا.
كلامك الفوق ده حكمة عميقة وأعلم أنّك من تبّاعها.
ليتنا نباصر القليل العندنا و نكون من عباده الشاكرين.
آل عكود قال في المعنى ده:

جَرَّبْتَ الكَتِير لا لُنْتَ لا اتْبَطَّرتَ
باصَرْتَ القَليل لا هُنْتَ لا اتْزَرْزَرْتَ
كَان وِكْرَت رِجَال لا عُمْتَ لا اتْمَصَّرْتَ
جَاك الخير شَكَرْ...فات مِنّك اتْصَبَّرت

بجيك صاد إن الله هوّن و "سنحت الفرصة".لتصحيح المداخلة السابقة (بالأحمر).

الأبيات مسبّكة و مروية بمكارم الأخلاق و توشِل حكمة.
الدارجي، للبيعرفولو، بيدق عالي الأجراس.

و بجيك لموضوع البوست.

عكــود
06-06-2011, 09:24 AM
تجربة عودتك من أمريكا و إستقرارك في السودان
كتبت عنّها يا الطيّب كأحسن ما تكون الكتابة في س اون لاين و استفاد منها كثير من الناس، و البعض خاتّيها في بالو إلى أن يحين وقتها.

أعتقد، أن أغلب الناس هنا، سيستفيدوا منها.

رأيك،
تكتبلنا تجربتك هنا و للاّ تفتحلها بوست منفصل؟

بابكر مخير
06-06-2011, 09:32 AM
[/B][/COLOR][/SIZE][/FONT]
:cool: العزيز .. الطيب البشير .. :cool:
أو كما يحلو (لمناكفيه) جنابو .. فعليكم به ..

حسن الإختيار

الطيب بشير
06-06-2011, 09:40 AM
.
أهلين العمدة عكود..تعرف البوست بتاع الإستقرار في "السودان الشقيق" لقى رواجآ كبيرآ و صار بوستآ شحمانآ اضافت له مداخىت الناس الكثير، فيبدو لي ممكن أجيبو هنا في بوست منفصل و الناس تقراهو..أظرف حاجة إنو في جولة البوست على الإيميلات و تبادلات المغتربين له أتاني أنا نفسي من صديق!!
*
الحبيب مخير ..تشرفنا بالزيارة يا سعادتك..و نرفع ليك التمام فورآ
.

النور يوسف محمد
06-06-2011, 09:46 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


المطر من رشتو والعريش من بشتو ..
يا سعادتك ..




( الطيب بشير )

وحدي أنا ..

وسط التهاويل المهيبة وانتظارات الرجاءْ

وحدي أفتّش بين عينيك الضياءْ

وأجوب سوح مدائن اللاءات بحثاً عن نَعَم

وبخاطري حمر النِعم لتزيل شيطان الجفاءْ

فتعيد إيقاع الحياة يقود أنغام الصفاءْ

وحدي أحاور جيش أحزان المساءْ

أدور أبحث عن إجابات لـ "هل"

فتطلُّ "ماذا" في المدى..؟...؟

وأحار يا عمق الصدى ..

وحدي أنا ..

أمشي وأثري أقتفي

وأدور أبحث حول ذاتي عن أنا

فألوح لي حيناً.. وحيناً أختفي

وأعود من نفسي حزيناً منكفي

وحدي أنا .. والغول والعنقاء والخلّ الوفي
وحدي أنا .. وبصوت شعري أكتفي

وحدك أنت
وطابت فى منتصف التسعينات ..
بين النوبه واللألوبه وعطر المسيد ..
وانفاس الشعر المنبعثة من بين الدفاتر ..
ومدائح الشيخ عبد المحمود تكسو الليل ألواناً من العجب ..
.
..
...
هل لكل هذا أثر فى رحيلك الباكر من أروقة السلطة والسلطان .. ؟؟

الطيب بشير
06-06-2011, 10:06 AM
هل لكل هذا أثر فى رحيلك الباكر من أروقة السلطة والسلطان .. ؟؟


تماااام سعادتك
أشكرك على المدخل الدافيء..و هل أحلى من القصيد سلاما
مدائح أبينا الشيخ عبد المحمود ود نورالدائم و جدنا الشيخ هاشم و ليل طابت و المحاية ..بيئة تسعى جاهدة لزرع قيم التسامح و الفضيلة..و البيئة بتاعة مطلع التسعينات في شرطة المؤدلجين كانت بيئة قاسية..أتفق فيها مع رجل برتبة لواء على برنامج محدّد..و أخرج من مكتبه لأجد في سكرتاريته ضابط كوز من الدفعة الورانا "لا يريد" تنفيذ البرنامج بالرؤية التي تم الإتفاق عليها في إدارتنا..بعد خروج الملازم حديث الولادة من مكتب اللواء يستدعيني السيد اللواء و يقول لي:
البرنامج دة يا "شيخ" الطيب زي مافي ليهو داعي!!
تعلو كتفه نياشين تشكو حقها و مستحقها..و تعلو وجهه ملامح أسف يمكن إختصارها في (دعوني أعيش)!!
لم أجد طريقآ للإستمرار يا سعادتك..إصطدمت كثيرآ جدآ بمن أساؤوا لمهنة الآباء و الأجداد، و لم أجد بين خبراتي موهبة تكسير التلج أو تغيير "الإتجاه" بالسرعة التي يتطلبها سايق ركشــة، و قلت (سجن الغربة أحبّ إليّ)...

نستأذن للإنصراف سعادتك
.

أبو أماني
06-06-2011, 08:58 PM
لن يبطرك قطعا قولي بأنك تثري كل حيز توجد فيه .. ويؤسفني أن أقطع مكرها تسلسل هذا السجال الجميل بين عتاة الكلم والإلفة والمحبة وأنا حديث العهد بكم! .. بربكم أفسحوا لي مجالا أجلس القرفصاء بينكم نديدا في كل شئ عدى العمر.. وأقول لجنابو .. التجربة الرائعة بحمل هويتين (ربما نقيضتين)..وربما أحيانا تعارض الهوية المكتسبة مع الهوية الأم ..ماذا أضافتا إليك وماذا أخذتا منك؟ ولو سمحت ذكر بعض المواقف المعاشة.. لك دوام حبي وخالص تقديري ..

سارة
06-06-2011, 10:17 PM
لقاء بلون الورد وطعم العسل ونكهة القرنفل
الطيب ود بشير { امانة ما وقع راجـــــــل}
مبدئيا كدا ديشك وديش عكود والنور وبالمرة ابو امانى

انا بسالك السودان فى الفين واحدى عشر بعيون الطيب بشير{ المغترب/ امريكى

الجنسية} كيف يراه واين موقعنا من الاعراب { همزة الالف مكسورة} فى المرة
الاولى وتانى اقراها مفتوحة وردك فى الحالتين

الطيب بشير ود طابت كيف يرى السودان الان؟؟؟

دى تصبيرة
بجيك كان الله مد فى العمر

الطيب بشير
07-06-2011, 07:46 AM
التجربة الرائعة بحمل هويتين (ربما نقيضتين)..وربما أحيانا تعارض الهوية المكتسبة مع الهوية الأم ..ماذا أضافتا إليك وماذا أخذتا منك؟ ولو سمحت ذكر بعض المواقف المعاشة.. لك دوام حبي وخالص تقديري ..

مرحبآ بصاحب البوســت المااااهل...أبو أماني..
أشكرك يا صاحب على المدخل اللطيف، و أنت أنت الروعة ذاتها يا صديق..
تعرف تناقض الهويتين في كثير من الأحيان يتركني في مفترق طرق، أضحك حيث لا يضحك الناس و أستاء حين يجدون الأمر طريفآ!!..لكن الكســب الأكبر أن حياتي صارت مدينة المــُـتـقـبـّـل الأكبر، موش زمان بيقولوا في عينات الدم هناك المتبرع الأكبر و الواهب العالمي و كدة، الفكرة أن "لواصتي و حوامتي" في العالم جعلت الآخر عندي محل تقدير أكيد، و ليس قبول فحسب، و هذا يشمل من كنت أراهم أعداء by default، زي أنصار السنة و اليهود و موظفي الكهرباء بالحصاحيصا، أعتقد أن التطوّر الذي حدث لتفكيري اسقط كلمات مثل (الكراهية و الحقد) بل الأهم أن التجربة أبانت أننا كنا نمارس (الكراهية و الحقد) و لا ندري أننا نفعل!! تمامآ مثل النعامة، ندفن رؤوسنا في الرمل، و نعيش في State of denial ..يا ابا أماني لماذا تعامل الرسول صلى الله عليه و سلم مع يهود المدينة بيعآ و تجارة و حياة يومية و جئنا نحن اليوم لنجد أن "رجال الدين" قد جرّموا رد تحيتهم؟!..
وجودي كأسود و مسلم في أمريكا وضعني بمكان "المرفوض"!! و تذكـّـرت، ملء إحساسي بالخجل، كم مارست الرفض و الإقصاء على أحباء بالوطن..هذه الهزّة يا أبا أماني "برجلت" الكثير مما كنت أحسبه راسخآ على حق من قناعات أبان الدهر سوءتها فتخليت عنها و احتفيت بسقوطها..
لنعتبر أن تهريجي أعلاه (ماذا أضافت الهويتان)
أما (ماذا أخذتا)
الحنين للسودان أجاءني من شواطيء ميامي الأشهر جمالآ إلى "بحر" الجريف غرب المحفوف بالكمائن!..أتيت من بلاد يمكنك فيها مقاضاة الحكومة، و قد فعلت مرة و كسبتها و لذلك قصة، و أنا هنا لا أستطيع مقاضاة نائب رئيس اللجنة الشعبية!
الأخذ هنا مادّي..حقيقي..
لكن الفرق أنني مرتاااااح..
ليه يا ترى؟؟..
الغنيمة الحقيقية، برايي، هي إقتناعي بأن معركة الــTaste of life VS quality of life قد حسمت لمصلحة نكهة الحياة الحلوة داخل البلد..وجودي في طابت لحظات "الدافنة" و كتابة إسمي شهودآ في عقد القران و أحيانآ وكيل الزوج/ة..هذه الإسهامات اليسيرة تجلب نظرات رضا من الأهل البسطاء لا يمكن أن تشتريه دولارات أمريكا مجتمعة..
و ختامآ ..
كثير من ملامح ما فقدت و ما كسبت أجهله أنا و يعلمه من حولي..
فاغفر..
.

الطيب بشير
07-06-2011, 08:23 AM
انا بسالك السودان فى الفين واحدى عشر بعيون الطيب بشير{ المغترب/ امريكى
الجنسية} كيف يراه واين موقعنا من الاعراب { همزة الالف مكسورة} فى المرة
الاولى وتانى اقراها مفتوحة وردك فى الحالتين
الطيب بشير ود طابت كيف يرى السودان الان؟؟؟

أهلين حبيبة الدارج و صاحبة أحلى كلام..الصديقة العزيزة سارّة
ثم أنا مشتاق و الله..
الـســــــــــودان 2011
عاد سألتيني و بحدّثــك..
على المستوى السياسي يعلم الله وحده، لا شريك له، مآلات الأمور!!
قبل ساعات ضرب نار عشوائي في كادوقلي يشمل بيت الوالي أحمد هارون ذاااتو..و زميلنا مراسل إذاعتنا دي مرقنو كرعينو جري عديييييييل..و الجنوب فيهو (تفلتات أمنية) ..و دارفور فيها (مليشيات مسلحة لا تتبع لأي من الحركات)..طبعآ الكلام البين الأقواس دة ما تحسن ترداده وسائل الإعلام تفاديى للقول المباشر..و هو في الحقيقة زي لمن يكون في زول كضـّـااااب بي وش الباب و تقول له تأدّبآ..(حديثك ليس دقيقآ)!!
على المستوى المعيشي/الإقتصادي..حالة من المزاوجة بين الفقر و التعفـّـف أعادت للشارع منظر الجلباب المرقوع..و عزيز القوم الذي زلّ أو أذلّ..و حاملي الروشتات الذين يطلبون العون..و ...و...و
يترتب على الفقرة أعلاه..ظهور، أو قل إزدياد، أعداد البنات المتزوجات عرفي..حالات الطلاق..زيادة سكان دار المايقوما للقطاء، معليش للصراحة ما لقيت طريق تاني، و زيادة ظاهرة الرشاء في التعامل الحكومي و العام ..
هنالك اقل من ربع السكان مستمتعين بحياة كريمة..في مقدمتهم الكيزان و من وجد معهم موطيء قدم..يليهم مباشرة من بقي من تجار زمان و أصبح تاجرآ بقرار اللجنة الشعبية..و من ثم كبار موظفي القطاع الخاص و المنظمات الأجنبية..و فوق الكفاف بقليل كبار ضباط الجيش و الأمن و الشرطة، بالترتيب دة، و هم يحسبون أن إمكانية سداد ديون البقالة من الحوافز و الراتب قمة الرفاهية..Breaking even..
الخمسة و سبعين في الميـّـة من الشعب السوداني الفضل..بين مديون و مجنون و منتظر!!..
الأعـراب في السودان صارو كثر!! سوريا..لبنان..مصر..و غيرهم ممن يعملون في مجالات السياحة، المطاعم، و البناء و الديكور و ما إليه..طبعآ دة خصمآ على العمالة المحلية بحجة الجودة و تواضع السعر..
أها العربان ديل لسهولة الحصول على الخدمات التي تمنحها الدولة للمواطن و ليس الأجنبي.. زي إعفاءات الضرائب وكدة بيقوموا يتزوجوا ستات الشاي السمحات بتاعات مهند الرباطابي ديلاك.. ليحصلوا على الجنسية السودانية و لمن يشتروا شقة في مصر الجديدة بيسافروا و يفكوهم عكس "الهوى"..و كل من إسمه أحمد يقول لست الشاي إسمو طارق و لا حد يقدر يجيبو زاتو..بالله موش ديشهم؟

.

سماح محمد
07-06-2011, 08:27 AM
تحياتي أبو أماني وكل من مر من هنا..
ولخالد الحاج الرحمة ولمغفرة

هذا البوست إستنفذ مني يوما كاملا من القراءة..
لا أدري هل أسمية بوست (شحمان) فقط!..فهو أكثر من ذلك بكثير
كأنه صفحات من تاريخ هذا الوطن وتنوعه وتمرحله..
وأنا أقل بكثير من أن أقيم كل هذا الجمال..

الطيب بشير
رقم في سودانيات..كما تابعت إحتفاء الجميع بعودته..
إسمح لي أن أرحب بعودتك إلى دارك..وأظننا محظوظين بذلك تماما..
إستوقفتني هذه المعادلة و أعجبتني جدا
Taste of life VS quality of life
.

كما أدهشتني بدلتك العسكرية، فنحن جيل (Semi- إنقاذي) ..تربينا على صورة مشوهة جدا للقوى النظامية..وإرتبط هذا الزي - مع إحترامي لك والأستاذ النور - إرتبط لدينا بالظلم والتعدي وسوء إستغلال السلطة، السطحية وإنعدام الثقافة..
حتى لكأني لا أملك صورة غيرها لمنسوبي هذه القطاعات..
عكست لي صورة جديدة ومشرقة لرجل الشرطة..كانت ما قبل الإنقاذ..وليتك تستفيض في وصفك لنوعية أولئك الرجال الذين عاصرتهم في الشرطة وأخلاقياتهم وتجربتك في هذا القطاع عموما..ماذا أضافت لك وماذا أخذت منك؟؟

إحترامي

احمد زين
07-06-2011, 09:04 AM
سلامات يا جنابو
ده والله اسمو لقاء السحاب
الضيف متعدد المواهب والجنسيات والمهن
ومحاوريه من طراز (عاتي)النور- عكود- مخير - ابواماني- سارة
فلا يجوز لنا الا الجلوس في الصف الخلفي من كراس المستمعين

فقط طرأ على ذهني عندما ذكرت (الكاملين) ان مداخلاتك تخلو من ذكر اي رقم (تاريخ)
عسى ان نكون قد ترافقنا يوما فالكاملين مدينتي الحبيبة ولي فيها ذكريت جميلة

ايضا

ذكريات الريف دايما ما تتسم بالجمال وكثير من الشجن (ركز لينا عليها)

الطيب بشير
07-06-2011, 10:32 AM
.
ألف أهلآ بالعزيزة سماح محمد
شكرآ لحضورك الباذخ و ترحيبك اليشبه ناس شمبات، أحلى بلاد الله بعد يثرب و طابت، و لي فيها ذكريات و أناس كثر..رجال صدقوا ما عاهدواالله عليه..معظمهم ينتظر...
ثم أنا راضِ جدآ عن بسطتك من تلك المعادلة، قولي لي يا سماح..أليس مريحآ أن أطلب الطماطم و الخيار و الحليب الطازج بالإيميل ثم افتح باب الشقة بعد ساعة لأجد شاب و موتوسيكل و كل ما طلبت!! أليس مريحآ جدآ أن تقوم الطبيبة الإختصاصية بفك رباط حذاء زوجتي المملوء بالثلج لأن المسكينة حامل و لا تستطيع الإنحناء..أليس سهلآ بالحيل أن أطلب تغيير اللستك المبنشر بالهاتف و يأتي جماعة الـAAAفي سرعة الإسعاف حين يكون البرد خمسين درجة تحت الصفر و بعد قليل أسمع كلمات شكرهم و تصبح سيارتي جاهزة للإستعمال..
أهاااا...
قارني هذا..بزحمة السوق المركزي و خداع البائعين و كثر النشالين..قارنيه بسخف الكادر الطبي ببلدنا، و لا أطيل، لا بد أن بالقطار كماسرة، قارنيه بالميكانيكية المستهبلين الجهلة و البعد النسبي لماكن الخدمات.. و سخونة الجو...
في هذا الجانب يكسب الغرب..Big time
تجي بعد داك للحياة الحقيقية ذاتها..طعمها..قلدة خالتك و هي قايمة من العواسة و سلام بطعم الدوكة..فرحة درويش يطلب جنيهين للفطور فتكتشف أن مافي الجبة إلا فئة العشرة تعطيها له فيصيح (يعني المعنى أنا أعرّس عدييييييييل كدة)..و إحساس عماتك بالفخر وأنت تشاطرهن قهوة في ضل ضحى فتنبعث أشقاهن تعيد تذكير جارتها، آآآي ود أخوي الكان في امريكا..طوااااالي بيطلنا يديهو العافية...ثم طرق باب في النصف الثاني من ليل المدينة يناديك بإحساس العشم صوت خفير العمارة الجيرانكم يقول بصوت دامع و يبدو Helpless..المرة ماتت أسوي شنو؟؟..
في السودان تشعر أنك مفيد..و محل ترحاب..و تشعر بدم طازج يطرق كل شريان و وريد في حياتك إثر كل نبض..تحس بأن لحياتك ألف معنى..و تقول الحمد لله..
في هذا الجانب يخسر الغربHuge loss
.تربينا على صورة مشوهة جدا للقوى النظامية..وإرتبط هذا الزي - مع إحترامي لك والأستاذ النور - إرتبط لدينا بالظلم والتعدي وسوء إستغلال السلطة، السطحية وإنعدام الثقافة..
حتى لكأني لا أملك صورة غيرها لمنسوبي هذه القطاعات..
عكست لي صورة جديدة ومشرقة لرجل الشرطة..كانت ما قبل الإنقاذ..وليتك تستفيض في وصفك لنوعية أولئك الرجال الذين عاصرتهم في الشرطة وأخلاقياتهم وتجربتك في هذا القطاع عموما..ماذا أضافت لك وماذا أخذت منك؟؟
إحترامي
أشاركك الإحباط من عسكر زمن الإنقاذ البائن العرج، ذلك أن العود أعوج، و قد شهدت غير مرة مظاهر تتسم بالظلم والتعدي وسوء إستغلال السلطة، السطحية وإنعدام الثقافة، تمامآ كما تفضلت..الحق يقال هم وجدوا السلطة في شغل عن ضبطهم ..الهم كان توجيههم لقهر الشارع..فأطلقوا لهم العنان..و امتحان المال و السلطة من أقسى الإمتحانات!
أنا تشرفت بالعمل تحت إمرة الفريق فخر الدين جنا توتي المافي متلو راجلين..و عملت تحت إمرة الفريق الطيب عبدالرحمن مختار، شقيق حافظ عبدالرحمن بتاع الفلوت، و قد سمعته أكثر من مرة يحتدّ في وجه الطيب سيخة الذي كان وزيرآ للداخلية..و لعله الضابط الوحيد الذي كان يقول له (يا السيد الوزير كلامك دة كلو خطأ)..أذكر أن الوزير إبتسم مرة و قال له..كلو خطأ يا الطيب؟..كأنما يحاول تنبيهه..فما كان من الأسد إلا أن كررها كلو غلط في غلط..وضع سيخة نظارته جانبآ و تبسم ضاحكآ من قوله و قال بهدوء..طيب الصاح شنووووووو؟؟..كنت أنا و إثنين من تيم التصوير نستمتع برجال من الطراز الأول ما انفكـّـت كشوفات الصالح العام تترصـّـدهم..لم يبق منهم إلا قلـّـة مثل نائب المدير العام الحالي الرجل المهذّب و القانوني الضليع عادل العاجب و هو المشهور بأنه كتب على نفسه الغرامة يوم دخل خطأ في شارع إتجاه واحد!!
ماذا أضافت لك وماذا أخذت منك؟؟
أظن يا سماح أن أهم إضافات الشرطة لحياتي هم الرجال الذين عرفتهم فيها..لا تلهيهم تجارة و لا بييييييييع عن سند الصديق..من أبناء دفعتي و غيرها..يزورون أمي و ابي بالبيت و أنا غائب عن البلد لست سنين و في المقابل تجد إهمال من زملائنا في غيرها من المهن...مثلآ شكر الله خلف الله و الطيب عبد الماجد و عبدالعظيم قمش و حمزة عوض الله لا يعرفون ببيتنا (الجديد) الذي رحلنا فيه مطلع التسعينات بالجريف غرب!! دة مقارنة بين زملاء و زملاء..
الضبط و الربط و تنظيم الحياة العامة..هذا أيضآ من إضافات العسكرية الهامة لحياتي ..و بات الطيب بشير أكثر إنتاجآ و أفضل تنظيمآ للوقت بعد التدريب العسكري و الخبرة العملية في البوليس..
أما أخذها فهو بصراحة كثير..لووول..لم تعد تفزعني فكرة الموت..أعني أنني لم اقتل و لم ار رجلآ يطلق النار على آخر..لكن زياراتي للمشرحة و وقوفي في مسارح الجرائم..جعلني أتعامل بــ(عادية) مع غياب السر الإلهي عن البدن الواهي..أفتكر دة فيهو جمود شوية..يعني أنا زمان جبت "الطـشــت" في غرفة (البرود) و أنا في الجامعة ..يمكن يومين ما نمت..هسع بينادوني أبلغ الناس بخبر الوفاة...مع إحتفاظي بحقي في البكاء لفقد الأعزاء...أفتكر دي من أقسى مخلفات البوليس..
سماح أنا شاكر لك كثيرآ..
.

سارة
07-06-2011, 10:49 AM
الطيب يا صديقى الذى احب وجدن يعلم الله اشواقنا تفوق طاقة قلوبنا
التى مزق الحزن جانبها وسكن فى الجانب الاخر ..ولا نقول الا ما يرضى
الله..
الطيب ابو بشير ..بشير الذى يحمل اوراقا امريكية وربما نشأة امريكية
اللون بطعم بقلب الجزيرة وريحة المحنة..كيف سيكون موقعه الان وفيما
يتعلق بالتعليم..هناك فى امريكا وحسب علمى ان التلميذ دائما على حق
ومن حقه السؤال والتساؤل كيف شاء له ..ليس هناك ما يسمى تحت الطاولة
او عيب ولا حتى دى امور لما تكبروا تفهموها ..وتعليمنا اقصد تأليمنا فى السودان
انا اعتبر مسالة تنشئة اطفال عاشوا جزء من طفولتهم خارج السودان بتبقى
صعبة صعوبية شديد.
من هنا تحياتى للاسرة الكريمة فردا فردا

لا اوعدك بعدم العودة فوجودك كما قلت يغمرنى بريحة الحبايب

عكــود
07-06-2011, 11:01 AM
جنابو الطيّب،

الله يسعد يومك ياخي.
القراءة لك متعة لا تنتهي، و تعجبني مقارباتك الذكيّة (مالو كلامي بقى رسمي رسمي كده!).
على كل حال، إنقطعت عن سودانيات فترة ليست بالقصيرة،
علاقاتك بآلها لم تنقطع، وإن كان قد تكون خفّت شويّة،
فالتواصل اليومي عليه معوّل.
عدت الآن و من أبهى ما يكون،
عثنا في جنبات المنتدى فرحاً بمقدمك،
رأيناك كما كنت سابقاً أو (حطّة إيدك الله وكيلك).
بالطبع طرأ تغيير على سودانيات خلال فترة غيابك،
فما هي أهمّ ملامِح التغيير في نظرك؟
سالبه و موجبه،
فأنت تراها أفضل منّا.


ثمّ . .
جاييك راجع!

الطيب بشير
07-06-2011, 11:17 AM
فقط طرأ على ذهني عندما ذكرت (الكاملين) ان مداخلاتك تخلو من ذكر اي رقم (تاريخ)
عسى ان نكون قد ترافقنا يوما فالكاملين مدينتي الحبيبة ولي فيها ذكريت جميلة
ايضا
ذكريات الريف دايما ما تتسم بالجمال وكثير من الشجن (ركز لينا عليها)
مرحبتين يا دكتور أحمد..و ألف شكر لمداخلتك اللطيفة جدآ، رغم الفاول بتاع التواريخ، ياخ هسة عكود يعمل فيها نديدي..نحن جئنا لقسم شرطة الكاملين، قادمين من الحصاحيصا، في صيف 1972و كان ذلك في عطلة المدرسة .. بعدها تم توزيع الوالد في نقطة المعيلق حيث درست أولى إبتدائي ..و كلها كانت في (حي البوليس)..لا أذكر من الكاملين سوى إسم (عثمان شالنتو) ربما لأنني قابلت بنته "نور السودان" في الجامعة..البت إسمها متفرد زي اسم أبوها..

و بجيك لي ذكريات الريف...بالحيل..

و بالله أعمل لي (تسنين) يفرّق بيني و بين عكود..

تقديري..
..

الطيب بشير
07-06-2011, 12:09 PM
.
سارة
الرد المنمـّـق الجميل الكتبتو ليك طفش!
بالله بس عاوز أعاينو قبل الإرسال لقيتو ليك.. لبد ..جمد..طفش..
مبدئيآ كدة ديشك و ديش بشير ولدي ذاتو
و ديش عكود للضمان كدة :mad:
حتى تنسيق الإعتذار متعذّر...لووول
أشوفكم بكرة
.

طارق صديق كانديك
08-06-2011, 07:43 AM
شكرا ابو اماني فقد فتحت لنا نافذة عجيبة للاطلال على حرف هذا الطيب الطيب البشير .. !!

--

ياسعادتك كثيرون هم الذين تلبستهم الشرطة والبسوها حللاًً ناصعة البياض وكانوا رصيدا معرفيا عظيما في السودان بحرفهم ومواقفهم وأنت منهم دون شك .. !!

ظللت أقرأ بمتعة كبيرة تناولك للاشياء " بحرفنة " تحسد عليها وبعبارة احسها صادقة تخرج من القلب فلا تجد غيره مستقراً فتستريح هناك .. !!

ثم ما ان كشفت عُرى العلائق عن سوقها .. حتى تبدت منابع شاعريتك اذ الذي ربطه الدم بالراحل احمد الطيب من جهة وبالراحل عبدالجبار المبارك من الجهة الأخرى " غفر الله لهما" لم يترك فرصة لجينات الأدب لتسلك طريقا غير التي سلكت فكنت طيباً بشير خير للحرف والفكرة .. !!

ثم ان الخلفية الصوفية لاشك تستودع سرها في روح المحيطين بها وقد لمستها تمشي على قدمين أجدني كغيري مستمتعاً جدا بما تكتب متعك الله بالصحة ومن حولك ..

كن بألف خير

بابكر مخير
08-06-2011, 08:34 AM
بعد كلام أحمد محمد زين عن "الجلاكين" البطبعه ورقة أحاسيهو المؤدبة والرقيقة قٌال:

"ومحاوريه من طراز (عاتي)النور- عكود- مخير - ابواماني- سارة"سارة سماح ختيناك معانا looool

أنا قلتا النحاور ونباصي لي التانيين عسى يجيبوا "قون"...
ومستوحاة من "عكود" تفتكر بهجرتك لأمريكا وعودتك السودان شعرتا أنك كسبتا وأضفتا جديد لي حياتك وأنهو الإضافة فيها منفعة للبذورة ولو ركبوك ماكينة السفر في الأزمان بالمقارنة لو كانت كلها إيجابية،، كنتا حتعيد الكررة تاني، هجرة وعودة ومعاودة سفر..
أسئلة لم أجد له إجابة لنفسي بي نفسي،،

النور يوسف محمد
08-06-2011, 03:44 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

جنابو ..
اسعد الله أوقاتك ..

الإرث الشرطى والذى تتناقله أجيالها مازال يقاوم ..
الى أي مدى يستطيع مقاومة هجمات التأصيل و( الأدلجة ) .. ؟؟
سَوق الشرطة ( كجهاز ) الى أدبيات التيار الإسلامى لم يكتب له النجاح ..
ماذا تتوقع من السلطة لتحكم قبضتها عليه ؟؟
ثم لماذا إنحسر رفد الشرطة للمجتمع بقادة يصمت لمشيهم ( نمل ) الطريق ..
ــــــــــــــ
وقبل ذلك نهديك كلمات من رائعة الشيخ عبد المحمود البارق النجدى ..

آ بارقٌ نحو نجدٍ فى الدجى لمعا .. .. إلا وقلبى بنيران الهوى لذعا
وما تذكرت من بالخيف قد نزلوا .. .. إلا وجفنى لدى ذكرتهم دمعا
وما سرى الركب نحو الحى من إضمٍ .. إلا وسار فؤادى خلفه تبعا
وما تغنت حمامات اللوى سحراً .. .. إلا كأن فؤادى بالمدى قطعا

خلى بعيشك حدثنى بكاظمةٍ .. .. ومن برامة للعهد القـديم رعـا
معاهد كم بها قتلى وكم خلعت .. على المحبين من داء الهوى خلعا

فمن تمنى يرى له مثلاً .. قد ضل عن منهج الأسلام وابتدعا
فردٌ تفرد بالمجد القديم .. وقد جاءت إليه ملوك الأرض منخضعا
من ليس يشبه هذا البحر راحته ... ولا السحاب إذا ما هلّ أو همعا
فوحقه لم يزل حياً ومتبعا .... وللمصلى عليه مدى الأزمان مستمعا
ولم يغير زمان حكمه أبداً .. .. حياً ومن بعدما فى الروضة اضجعا

الطيب بشير
09-06-2011, 08:18 AM
بشير الذى يحمل اوراقا امريكية وربما نشأة امريكية
اللون بطعم بقلب الجزيرة وريحة المحنة..كيف سيكون موقعه الان وفيما
يتعلق بالتعليم..هناك فى امريكا وحسب علمى ان التلميذ دائما على حق
ومن حقه السؤال والتساؤل كيف شاء له ..ليس هناك ما يسمى تحت الطاولة
او عيب ولا حتى دى امور لما تكبروا تفهموها ..وتعليمنا اقصد تأليمنا فى السودان
انا اعتبر مسالة تنشئة اطفال عاشوا جزء من طفولتهم خارج السودان بتبقى
صعبة صعوبية شديد.


أهلين يا سارة
اعتذر لك و للقاريء الكريم و لكل الحبايب عن غياب البارح
بشير يا سارة تشمله معادلة أننا نحاول تحقيق جزء من أحلامنا عبر أطفالنا المساكين! و نسعى لتنشئتهم بالشكل الذي نراه أفضل..يعني التعليم الأكاديمي مافي مقارنة..الطالب هناك بيتم إعداده ليبحث و يتعرف على المكتبة و هو بعد طفل، يعني مشروع بشير ولدي عن الغابات الإستوائية قام بتقديمه و هو في ثانية ابتدائي! و المحاضرة التي ألقاها معلمهم في تلك السنة كانت عن الـCritical thinking و سألت الرجل عن إمكانية أن ترسخ معلومة عن هذا الكلام في هذه السن فقال لي بالحرف الواحد ستدهش لو عرفت أنهم يستفيدون كثيرآ..
زي دة بشير فارقو طب....
برغم إنو هنا بيدرس في مدرسة خاصة جدآ ..KIPS و في حوش المدرسة بيلعب مع أبناء العائدين من أوروبا و أمريكا و أستراليا و ماليزيا..و الإنكليزي شبه محافظ..لكن طبعآ المناهج و طريقة التدريس لا تحرّض على عصف الأدمغة كسابقتها..و نحن لا نستطيع أن نجري و نطير معآ...ليتنا نفعل..
المكسب الأكبر هو اللغة العربية..الدراج السوداني...الشخصية الإجتماعية السودانية لطفلي.. و التنشئة المعقدة المحببة..
شكرآ لك

.

الطيب بشير
09-06-2011, 08:35 AM
بالطبع طرأ تغيير على سودانيات خلال فترة غيابك،
فما هي أهمّ ملامِح التغيير في نظرك؟
سالبه و موجبه،
فأنت تراها أفضل منّا.

العمدة عكود...صاحب جملة (توشل حكمة)..أها كلامك دة يوشل محبة و ريد
و الله أنت تقرأ حروفي باستعداد مسبق للإعجاب
لذا شهادتك مجروحة..و مع ذلك تشكر على كلامك اللطيف يا لطيف
سودانيات تغيرت كثيرآ..و التغيير لا بد أن تكون له آثار جانبية، سودانيات كبرت و لكنها لم تشخ بل تفتحت صبية و بالتالي اختلفت إحتياجاتها و طرأ تغيير على طاقم (أصدقائها) (حبايبها) و خلف الحروف الضاحكة و الأغنيات هناك رنـّـة حزن في صوتها لا تخفى عليّ و لا تفوت عليك..فاغفر..
أعجبني الشكل "الجديد" ..و أعجبني الإزدياد في عدد الأعضاء و التغيير النوعي في كتاباتهم/ن..و أن صويحبات مي هاشم في إزدياد..ذلك أنني قرات، باستمتاع بالغ، لأقلام بناتنا..
أتمنى أن أرى نشاطآ لسودانيات الحالية مثل سابقتها في أرض (المعركة) بالخرطوم..أقول قولي هذا و في الخاطر مشاويرنا لمستشفيات البلد و دور أيتامها..و سمنارات تقييم الأداء..و التحايا هنا للحبايب د/ قنات ..ندى.. بنت النيل..طارق.. سالي و حميم و كل من نسينا جهلآ و خرفآ لا تقليلآ لدورهم..
التلاقي في الخرطوم مهم..الإحتفاء ببورداب الخارج..الإجتماعات لتنزيل تهويماتنا هذه بردآ و سلامآ على الشعب المستهدف بالخير و التنوير..قد يكون هذا أو جزء منه قائم الآن، بيد أني لم ألمح بوستاته، لعلها ستأتي..

عكود..البنات لليلي بيريدنك؟...الله يقطع سيرتك
.

الطيب بشير
09-06-2011, 08:44 AM
شكرا ابو اماني فقد فتحت لنا نافذة عجيبة للاطلال على حرف هذا الطيب الطيب البشير ..
ياسعادتك كثيرون هم الذين تلبستهم الشرطة والبسوها حللاًً ناصعة البياض وكانوا رصيدا معرفيا عظيما في السودان بحرفهم ومواقفهم وأنت منهم دون شك .. !!
ظللت أقرأ بمتعة كبيرة تناولك للاشياء " بحرفنة " تحسد عليها وبعبارة احسها صادقة تخرج من القلب فلا تجد غيره مستقراً فتستريح هناك .. !!
ثم ما ان كشفت عُرى العلائق عن سوقها .. حتى تبدت منابع شاعريتك اذ الذي ربطه الدم بالراحل احمد الطيب من جهة وبالراحل عبدالجبار المبارك من الجهة الأخرى " غفر الله لهما" لم يترك فرصة لجينات الأدب لتسلك طريقا غير التي سلكت فكنت طيباً بشير خير للحرف والفكرة .. !!
ثم ان الخلفية الصوفية لاشك تستودع سرها في روح المحيطين بها وقد لمستها تمشي على قدمين أجدني كغيري مستمتعاً جدا بما تكتب متعك الله بالصحة ومن حولك ..
كن بألف خير

مرحبا و ألف أهلآ بالرائع طارق صديق كانديك
و يا عزيزي أوسعتني مدحآ ..أحييك فوق قدر الطاقة و أشكر ترحيبك العالي..و أثمن معك الإرث الصوفي و الفني لبيئة طابت..ضربات النوبة و إيقاع التم تم..الإنشاد الحاني و الألحان المتميزة و صوت أحمد الطيب، بحد ذاته، تطريبآ و تأديبآ..
أشكرك يا عزيزي و أتمنى أن نكتب ما يفيد
تقدير الأكيد.

.

الطيب بشير
09-06-2011, 08:52 AM
k"][SIZE="4"]" تفتكر بهجرتك لأمريكا وعودتك السودان شعرتا أنك كسبتا وأضفتا جديد لي حياتك وأنهو الإضافة فيها منفعة للبذورة ولو ركبوك ماكينة السفر في الأزمان بالمقارنة لو كانت كلها إيجابية،، كنتا حتعيد الكررة تاني، هجرة وعودة ومعاودة سفر..
أهلين يا سعادتو بابكر مخير.. يا طبيبنا و يا حبيبنا
أشكرك على المرور المعبر
و الهجرة قرار موفـّـق جدآ، وجدنا مراغمآ كثيرآ في الأرض و سعة، و عن نفسي أتيت لأهلي بالكثير المثير، لووول، و لو عاد بي الزمان لاخترت السفر بلا أدنى تردّد..أضفت أشياء يصعب التحدث عنها لشدة جرأتها!!..ياخ شوفة الناس التانيين..طريقة حياتهم..أخذ الجميل من ثقافتهم..السفر نفسو..إكتشاف إنو إنت عندك قيمة لا تعلمها إلا برؤية ضدها..هذه أقل فوائد التسفار..
أنا ضد الهجرة النهائية، و من اضطر غير باغ و لا عاد فلا إثم عليه، لكن لغير المضطر و هو باق و لا عائد فهذا إثمه الوطني أكبر من إسمه...
شكرآ حبيبنا
.

الطيب بشير
09-06-2011, 09:11 AM
الإرث الشرطى والذى تتناقله أجيالها مازال يقاوم ..
الى أي مدى يستطيع مقاومة هجمات التأصيل و( الأدلجة ) .. ؟؟
سَوق الشرطة ( كجهاز ) الى أدبيات التيار الإسلامى لم يكتب له النجاح ..
ماذا تتوقع من السلطة لتحكم قبضتها عليه ؟؟
ثم لماذا إنحسر رفد الشرطة للمجتمع بقادة يصمت لمشيهم ( نمل ) الطريق ..
ــــــــــــــ

مرحبتين سعادتو النور يوسف محمد
و الله كلامك حلو..مداخلتك شحماااانة
و الهدية التي ختمت بها صادفت ليلة الجمعة..إبداع و إمتاع
ألف شكر لك يا شفيف
التأصيل و الأدلجة مؤثر فيزيائي يزول بزوال الأثر، و مآلات المؤدلجين يسعى بذمـّـتها صاحب السلطة، أولم تر إلى الذين حبسوا شيخهم و انفضوا عنه و تركوه قائمآ؟؟..لو كانوا على ثبات لبقوا لكن أكثرهم ذهب مع ريح السلطة و بالتالي فإن الذي يسند بوليس الأدلجة هو وجود العصا فوق الرتبة! و الإرث الشرطى الذي عنيت ينحسر لأن الدفعة 60 في رتبة العقيد الآن، و بعض من 61 و 63 عقداء أيضآ..أي أن المتبقي من بوليس زمان كلهم فوق العميد و اللواء، و هذا يعني أنهم قلة، و تأثيرهم محدود لحصرهم بالمكاتب، و من وصل منهم لهذه الرتبة بعد أكثر من عشرين عامآ من الإستهداف المنظم لابد أن يهمل عمدآ الإرث الشرطى الذي (يجيب الهوا) و يطلق لحيته مرفقة بابتسامة شديدة اللزوجة..
بعض الممسكين بجمر القضية...يستحقون التحية..يحسبهم الجاهل أغنياء من التعفف..تكفي لحساب عددهم أصابع يدينا معآ..أنت و أنا!!
و أعجبني، جدآ تعبيرك الراقي عن (القادة الذين يصمت لمشيهم ( نمل ) الطريق) و أنت لا شك منهم..الشرطة أصبحت مهنة طاردة..رواتب قليلة و سلطات ضئيلة و تحجيم مقصود من قبل الأمن و الجيش و الحكومة..رواتب دفعتنا العقداء حوالي مائتين و ثلاثين دولار بالشهر!!
بشروط خدمة تافهة كهذي لن يأتي للشرطة (ود ناس) ..ستمتليء بمن يسعى لنفخ جيبه بضراعو..و من يأكل الكتف بدم بارد..و من يستطيع تملق الوالي و الغالي و العالي ليصل لألفي دولار زيادة بنهاية الشهر..
كنت أتمنى لو كان في الأمر وجهآ أفضل أستطيع الكتابة عنه
أحبك
.

أبو أماني
09-06-2011, 05:40 PM
هذا العنوان أعلاه ينطبق عليك يا جنابو تمام الإنطباق .. فأنا قد عجبت والحق لهذا الزخم من الحب الذي حباك الله به من كل حدب وصوب .. حتى البوستر بسم الله ما شاء الله صار قبلة الأنظار .. وحطمت وفي فترة وجيزة الرقم القياسي للمشاركات والمداخلات .. ها ..زول ها .. إت الله ده مو سيدك؟ مرحي مرحي يا ابو الطب .. عزيزا على قلوبنا جميعا .. ومتربعا فيها .. لك كل الود وفوق البيعة سوعالين :-

(1) بلا شك إن وضعك المهني والوظيفي قد جعلك في قائمة النظام أو بصورة أوضح (سدنته)! فأنت تمثله شخصيا وقانونيا !.. وبلا شك أيضا إن الروح القومية والوطنية تدفعانك للإنحياز لجانب السواد الأعظم من هذا الشعب الأبي ..كسوداني أصيل وود بلد .. بخاصة مواضيع الغلاء الطاحن .. والجباية القسرية .. وحقوق المواطنة المهدورة على عينك يا تاجر .. ألخ .. الخ.. الأمر الذي يخلق بداخلك نزاعا وصراعا وتضاربا لا قبل لك به فبربك يا جنابو .. أن تسلط لنا الضوء على هذه الجزئية .. بشفافيتك المعهودة فيك!

(2) أراك قد ركزت .. بل ركز الكثيرون من المتداخلين على عدة جوانب هامة من مسيرتك ولكنهم تناسوا أو تجاهلوا جانبا يضج إشراقا في حياتك .. ربما إستحياء! .. قصدي جانب الصباء ومرحلة الشباب وما واكبها من مواقف وطرف لا أظن إنك تتعمد حرماننا من الخوض فيها .. فهلا .. أفصحت .. أوضحت .. أبنت .. وإلا حتكون ليلة مش فايتة يا .. قدع!؟

قبل الختام .. صدقا يا جنابو كلما قرأت لك أو شهدت صورتك الرائعة كلما دار بخلدي خيال المرحوم خضر بشير وهو يردد رائعته الفريدة بطريقته الفريدة ....
الأوصوفوووووووووك!
بالنور .. أو (عكود) ..
أو بالنار .. هم ..
ما أنصفوك ..
كوكب منزه
في علوك ..
أدبك هبه
(حسنك ظباء)
وفيك موهبة
وطبع الملوك
ياااااا زول !
* البين قوسين دي ما بتنطبق عليك لذلك ما تسوق فيها ..يا جنابو ... يلا تشششاااووو ولنا هجمة مرتدة على طريقة التيمان أو عجوز غابرين .. طبعا عارفهم ُمش؟ :D

الطيب بشير
12-06-2011, 09:31 AM
ألف أهلآ أبو أماني سيد البيت..البوست
و ألف شكرآ لك يا صديقي على الكلام الحلو
محبة الناس يا عزيزي هي ذخرنا و بنكنوتنا الذي نفاخر به بيل غيتس
أما سؤال البوليص..فأنا خدمت في إعلام الشرطة (ساهرون) و كنت أقوم بتمجيد البواليس المجتهدين و أحاول تقريب الشقة بينهم و بين المواطن...فلم يحدث أن تم نقلي خارج رئاسة الشرطة...مكرفونات ساااااي...
لكن الإخوة في رئاسة الشرطة حافظين لي بلنتات كتيرة...مرة في تخريج الدفعة 63 و كنت قد إشتهرت معلـّـقآ....جاءني عقيد جبهجي متملق معروف، و أنا كنت ملازم أول حديث الولادة، و قال لي بصوت جهوري (أسمع....لآاااازم تقول الله أكبر ...الله أكبر بعد كل تعليق)...فقلت له هامسآ و تعمدت أن يكون المايك فاتح (أقول الله أكبر أنا أذان؟)...و تعالت الضحكات حتى في المنصـّـة فوووووق..فقد كانت المنصـّـة، حتى عام 1993، تضم رجالآ يمكنهم الضحك بملء إرادتهم...و صار العقيد............أضحوكة في الرئاسة لزمان ليس بالهين...
الفاول بتاع زمن الصبا دة مافهمتو...
و هو نحن يعني هسع مافي زمن الصبا؟
بنات حبينا...مثنى و ثلاث و رباع..شعر كتبنا..بكا بكينا..
المافي شنو زي ما قالوا..
و كان لي في بيت من بيوت أمد رمان أغنية بالدلوكة..تحكي عن ضابط شرطة و مذيع و شاعر و البنت الخدورية البتحبو..وكدة ...رغم بساط الأغنية كانت محببة لي..و هي تشبه جلسات قاع المدينة، برغم غياب الخمر عنها، لكن فيها رقص و ليل و شفاه...و لشدّة تمرّدي على مجتمعكم الهارشكم دة كنت سأتزوّج المغنية، لولا تدخـّـل سافر من صديق، و كل تفاصيل قصة الحب العنيفة هذه تجدها في قصتي القصيرة الموسومة (المغنية و المذيع)..و قد نشرتها لأول مرة في هذا الموقع في عامه الأول..و لو قام أحد أشقياء البحث بتفتيشها سيجدها ...كان عنوانها هنا (الفتاة المانحة ..نحبها بعنف و نظلمها باستمرار)..و لأن العنوان مباشر جدآ قمت بتغييره للمغنية و المذيع حين نشرت القصة كعمل فني، أو كتابة سيرة ذاتية، في موقع طابت..
أها تاني الصبا كان فيهو شــنو؟..
.

أبو أماني
13-06-2011, 06:31 PM
الحبيب الغالي أبو الطب ..
شوقنا ليك بحر .. بحر شنو؟ قول محيط .. ردودك حلوة ولا تخلو من دبلوماسية طبعا البروفيشن لاعبه دورها! .. أنا بصراحة كده ما عندي شغلانة غيرك خسوسا بعد دبستك في الكرسي الساخن ده .. الصحافي المريخي بابكر سلك وصف العجب بصباع المعجون .. كل ما تعصرو يديك .. والتشبيه عجبني وشايفو أبليكابل معاك دحين العصر راجيك ..

طبعا بحكم وضعك الوظيفي سوحت في بلاد الله ما خليت شئ .. عاوزك تذكر لينا عدد البلاد التي زرتها حتى الأن وطوف بينا في عجالة مختزلة كده عن كل بلد .. أهي فرصة الواحد يترصد ويتصييد إبداعاتك اللغوية .. طبع يا جنابو كل بلد بكون عندك منها طابعة .. أو موقف لا ينسى .. يلا فذلك المواضيع وأتحفنا أتحفك الله دنيا وآخرة ..

آخر طلب .. كل واحد فينا لما حباه الله بالشق الثاني من نعمة الحياة الدنيا .. بيختار أسم مولوده .. براااهو.. ومرة مرة كدي زي حالات بابكر مخير وفتحي مسعد بيكون الخيار من حق الحكومة ..أسأل الله أن لاتك يا صديقي من هذه الملة أحكي لنا يا أبو العبد .. أسماء أنجالك وما لازمها من مفارقات .. كت عاوز تسميو كده وبقت كده والأسباب .. لو أمكن .. (المرأة أصرت نسميو كده ) والمايك بطرفك .. يلا تشششاااووو:D

أبو أماني
15-06-2011, 04:35 PM
شنو يا فردة .. شغل الجلابة والمدنيين ده ما بيشبهك .. مالك مطنش زول كان قائل روحو ألذّ زول في سودانيات.. أسباب الصهيينة شنو يا ملك .. لازم يكون الشديد القوي وإلا .. فأنا أحتتتتتتتتج.. شرفنا يا الكلك ذوق .. ملينا الإنتظار .. يلا تشششاااووو:D

الطيب بشير
16-06-2011, 12:25 PM
.
أهلين الحبيب أبو أماني..
و الله فعلآ...شديد و قوي..منعني عنك إنتهاء العمل و تسليم الكومبيوتر..
اللاب توب عاوز ليهو نفضة و اشتراك في النت..بعد يومين تلاتة ان شاء الله
ع شان كدة أبدأ ليك بسؤال أسماء العيال..و نترك المدن ليوم فيه مهلة شوية..
الكبير بشير، على إسم الوالد، و قد كانت الخطة أن أسميه مطاع، مطاع ثم أمين، لكن لحظة خروجي من غرفة الولادة في مدينة ميلواكي بولاية ويسكونسين صرخت (بشيييييير...بشييييير) و قيل إن الإسم ينزل من السماء...هكذا...
البنت إسمها (موحى)..و هو إسم مكان من الفعل الرباعي (أوحى)..يوحي موحى..و هو مكان نزول الوحي..و قد قمت بــ(نحتـه) وحدي..و هي ستدخل أولى سنوات تعليمها الرسمي هذا العام و قد فاقت إستعداداتها كل ما أنفته في تعليمي أنا حتى الجامعة....
كدة دي ممكن تكون تصبييرة...و بجيك راجع للباقي ان شاء الله...
.

أبو أماني
20-06-2011, 06:33 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب بشير http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=383405#post383405)
.
أهلين الحبيب أبو أماني..
و الله فعلآ...شديد و قوي..منعني عنك إنتهاء العمل و تسليم الكومبيوتر..
اللاب توب عاوز ليهو نفضة و اشتراك في النت..بعد يومين تلاتة ان شاء الله
ع شان كدة أبدأ ليك بسؤال أسماء العيال..و نترك المدن ليوم فيه مهلة شوية..
الكبير بشير، على إسم الوالد، و قد كانت الخطة أن أسميه مطاع، مطاع ثم أمين، لكن لحظة خروجي من غرفة الولادة في مدينة ميلواكي بولاية ويسكونسين صرخت (بشيييييير...بشييييير) و قيل إن الإسم ينزل من السماء...هكذا...
البنت إسمها (موحى)..و هو إسم مكان من الفعل الرباعي (أوحى)..يوحي موحى..و هو مكان نزول الوحي..و قد قمت بــ(نحتـه) وحدي..و هي ستدخل أولى سنوات تعليمها الرسمي هذا العام و قد فاقت إستعداداتها كل ما أنفته في تعليمي أنا حتى الجامعة....
كدة دي ممكن تكون تصبييرة...و بجيك راجع للباقي ان شاء الله...
.



ربنا يخليهم ليك ويحفظهم من كل شر وأمهم وأبوهم وسنسفيل أهلهم كلهم .. آمين .. عجبني تعليقك إن الأسماء تنزل من السماء وهو تورية لإقتران الإسم بالتسيير الإلهي تذكرت بحديثك هذا إسم ولدي البكر رحمه الله (رامي) .. كنت حتى قبل الزواج أنوي على تسميته بإسم الوالد (محجوب) .. وعندما سمعت سؤال السيستر عن إسمه وجدت نفس كالمسيّر أقول لها بدون تفكير مسبق .. رامي .. كذلك الحال بالنسبة لإبنتي الكبرى .. (أماني) .. تصور يا الطيب كنت من الإبتدائي مقرر أسمى بتي (جوليا) .. وكانت بطلة فيلم أمريكي شهدته في مطلع السبعينات بسينما البي إن .. إيييييييه يا زمن .. سوري .. لطشت منك منبرك هيا .. واصل حديثك العذب يا أظرف زول .. وخلينا نستمتع ببدائعك يا أبو بشير .. يلا تشششاااااووو

أبو أماني
27-06-2011, 01:57 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أماني http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=384889#post384889)
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب بشير http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=383405#post383405)
.
أهلين الحبيب أبو أماني..
و الله فعلآ...شديد و قوي..منعني عنك إنتهاء العمل و تسليم الكومبيوتر..
اللاب توب عاوز ليهو نفضة و اشتراك في النت..بعد يومين تلاتة ان شاء الله
ع شان كدة أبدأ ليك بسؤال أسماء العيال..و نترك المدن ليوم فيه مهلة شوية..
الكبير بشير، على إسم الوالد، و قد كانت الخطة أن أسميه مطاع، مطاع ثم أمين، لكن لحظة خروجي من غرفة الولادة في مدينة ميلواكي بولاية ويسكونسين صرخت (بشيييييير...بشييييير) و قيل إن الإسم ينزل من السماء...هكذا...
البنت إسمها (موحى)..و هو إسم مكان من الفعل الرباعي (أوحى)..يوحي موحى..و هو مكان نزول الوحي..و قد قمت بــ(نحتـه) وحدي..و هي ستدخل أولى سنوات تعليمها الرسمي هذا العام و قد فاقت إستعداداتها كل ما أنفته في تعليمي أنا حتى الجامعة....
كدة دي ممكن تكون تصبييرة...و بجيك راجع للباقي ان شاء الله...
.



ربنا يخليهم ليك ويحفظهم من كل شر وأمهم وأبوهم وسنسفيل أهلهم كلهم .. آمين .. عجبني تعليقك إن الأسماء تنزل من السماء وهو تورية لإقتران الإسم بالتسيير الإلهي تذكرت بحديثك هذا إسم ولدي البكر رحمه الله (رامي) .. كنت حتى قبل الزواج أنوي على تسميته بإسم الوالد (محجوب) .. وعندما سمعت سؤال السيستر عن إسمه وجدت نفس كالمسيّر أقول لها بدون تفكير مسبق .. رامي .. كذلك الحال بالنسبة لإبنتي الكبرى .. (أماني) .. تصور يا الطيب كنت من الإبتدائي مقرر أسمى بتي (جوليا) .. وكانت بطلة فيلم أمريكي شهدته في مطلع السبعينات بسينما البي إن .. إيييييييه يا زمن .. سوري .. لطشت منك منبرك هيا .. واصل حديثك العذب يا أظرف زول .. وخلينا نستمتع ببدائعك يا أبو بشير .. يلا تشششاااااووو



هذا وبرغم الكلام الصادق المعبر الصادر من القلب الفوق ده .. أرى جنابو وقد أدار لنا ظهره وظهر المجن!! .. لا ندري ظروفه ومشاغله ولكننا نوقن إنها ليست لهذه الدرجة .. هذا ..ومازال العشم متواصلا .. وننتظر طلته البهية .. تشششاااووو! :confused:

بابكر مخير
27-06-2011, 05:14 PM
اقتباس:
هذا وبرغم الكلام الصادق المعبر الصادر من القلب الفوق ده .. أرى جنابو وقد أدار لنا ظهره وظهر المجن!! .. لا ندري ظروفه ومشاغله ولكننا نوقن إنها ليست لهذه الدرجة .. هذا ..ومازال العشم متواصلا .. وننتظر طلته البهية .. تشششاااووو! :confused:

لمن يكون الكمساري في القمرة..
الناس بتلب ;)
يعني إتا ختيتها وااااااااااااااضحة حكاية "الحيكومة" وجنابهو قال ليك عن حكاية "الإرث الشرطي" المسيطر عليهو... والحيكومة إحنا كشرطة بنحترمها وبنخااااااااااااااااااف منها عديييييل كدي..
أعشم قدر ما تقدر..
بث قول "الحيكومة" تأذن ;)
ليك وليهو وليهو وليكآ :cool::cool::cool:

أبو أماني
29-06-2011, 12:51 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بابكر مخير http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=387026#post387026)
لمن يكون الكمساري في القمرة..
الناس بتلب ;)
يعني إتا ختيتها وااااااااااااااضحة حكاية "الحيكومة" وجنابهو قال ليك عن حكاية "الإرث الشرطي" المسيطر عليهو... والحيكومة إحنا كشرطة بنحترمها وبنخااااااااااااااااااف منها عديييييل كدي..
أعشم قدر ما تقدر..
بث قول "الحيكومة" تأذن ;)
ليك وليهو وليهو وليكآ :cool::cool::cool:



كلامك ده قولو لزول ماإندو هديدة.. ياعمك! والله جنابو ده يوديني البحر ويجبني بصمة خشمي .. هيكومة مين يا أمك !! بس كيف يتغلب على ظروفه الشحتفت رويحتنا دي ويجي ينثر ويعطر أجواء المائدة برائع يراعه الرشيق ..وإنا لمنتظرون

الجيلى أحمد
30-06-2011, 02:33 AM
أبوأمانى والرهط العظيم


شايفكم لسه ماعصرتو على شيخ طابت ..

لسه ياشباب.. أعصرو شديد ..

الزول دا كنز
فماتفوتو فرصة زى دى...


أحكى ياطيب عن ذكريات مينسوتا
الطقس , الأعاصير
احساس الخوف
الأمان
الصيفlooool

وعن ذلك الشاب اللوترابى فى بداياته ..

أحكى ياصاحبى عن ولادة البشير جونير
وعن افتقادك لذاكرة البوليص وتعليقك لها فى طرف الدولاب
وأحكى لنا كم مرة حزمت حقائبك وأين ذهبت


__________
ولو تصدق الشوق داك قاعد فى محلتو ذاتا

أبو أماني
02-07-2011, 03:02 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجيلى أحمد http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=387576#post387576)
أبوأمانى والرهط العظيم


شايفكم لسه ماعصرتو على شيخ طابت ..

لسه ياشباب.. أعصرو شديد ..

الزول دا كنز
فماتفوتو فرصة زى دى...


أحكى ياطيب عن ذكريات مينسوتا
الطقس , الأعاصير
احساس الخوف
الأمان
الصيفlooool

وعن ذلك الشاب اللوترابى فى بداياته ..

أحكى ياصاحبى عن ولادة البشير جونير
وعن افتقادك لذاكرة البوليص وتعليقك لها فى طرف الدولاب
وأحكى لنا كم مرة حزمت حقائبك وأين ذهبت


__________
ولو تصدق الشوق داك قاعد فى محلتو ذاتا



وينك يا الجيلي؟ والله مشتاقين .. أيوه ياخي أزرد لينا جنابو ده .. شايفو كابي الزوغة..البداية كانت داوية ومتميزة .. واسع دي شايفو نخ .. تكونش الداخلية مارست حكم القوي على الضعيف يا ربي؟ :D

الطيب بشير
03-07-2011, 11:24 AM
.
الحبيب أبو أماني كيف حالكم
ثم أنا زعلان ياخ!
تسمع فيني كلام بوكو مخير و تقول الحكومة هرشتني؟
ياخ حكومة شنو أنا غير غسيل العدة و الكنس و المسح و الطبيخ بعمل شنو؟
أنا أب زرد..قال حكومة قال!
و اسمح لي أرحب بالعزيز الجيلي و له ما أراد من سرد ذكريات غربتنا..
غربتنا ما هنتنا..يا حلوين
و بعدين يا ابا أماني موش أنا قلت ليك في رسالة إعتذار إني كتبت ردّين في يومين و كلاهما طار!!و اعتذرت لك بجهلي التقني..موش كان تلقى لي عذر في التأخير غير حكاية الحكومة دي..ثم أنا اليوم في بداية حياتي غير العملية، أي عاطل بشهادة إعتبارآ من ساعتين مضت...حيث يعتبر الخميس الفات آخر دوام رسمي ...و اليوم أول يوم بدون عمل..و الله كريم و تحيا الأمم المتحدة..
و سأواصل في تعليقات المدن بمعدل مدينتين لكل رد..واحدة سودانية و أخرى من برة..
.

الطيب بشير
03-07-2011, 11:55 AM
.
كان الطريق من الأبيض لبارا يمر في (مجرى) و اللوري المعدّل لبص، حسب عبقرية أهلنا للتعايش مع الفقر كخيار أزلي، يشق عباب هذا النهر الرملي ببراعة و كان الملازم أول حديث التخرج يبحث عن مدخل يقول فيه للجميلة أنه سيحل ضيفآ على ضباط شرطة المدينة ليومين فقط، و كانت نظرات والدها التجريمية تقف حائط صد إضافي و لم يتكرم التطور التقني بخدعة الهاتف النقال حتى ذاك الزمان من أواخر 1994 .. لكن القدر كان كريمآ جدآ..جاء بص نيسان في الإتجاه المقابل و هو يمخر عباب رمل ذات المجرى و رفض كلا السائقين الخروج من المجرى و لم يضيعا كثير وقت في السباب بل قاما بالقفز للتعارك بالعصي و السكاكين و هنا قفز بينهما الضابط الشاب طارحآ كليهما أرضآ و شاهرآ مسدسه بحركة واحدة ..و من ثم قام بتعريف نفسه:
ملازم أول شرطة الطيب بشير..كل واحد يرجع البص بتاعو بهدوء و عاوزين نوصل كلنا بالسلامة و بدون فتح بلاغات و تضييع زمن..
كان التعارف قد نقر أذن الجميلة التي أرسلت في المدائن حاشرين بأن (عنترآ) سيصل قسم الشرطة مساء اليوم ...
في شارع النيل ببارا!! كانت كل ست شاي تجلس في حرم دوحة باذخة الخضرة من شجر اللبخ الذي زرعه المستعمر و سقاه الله مما يؤكد أن الحكومات الوطنية لم تحسن غير الجلوس في ظله لإحكام المؤامرات على مواطنيها..كان الرمل الشاهد على جمال بنات بارا مرشوشآ بمياهها التي تضمن عودة من شربها و من تكرار منظر الأشجار و رائحة دعاش الرمل المرشوش إتخذ الشارع لقبه (شارع النيل) في بلد لم يتغشى النيل حماها..
بعد رشفتين من قهوة سبقتها (القلوة) و تخللها البخور..أتاني فرد المباحث بدعوة لشاي المغرب عند أسرة في (الحلة) و حين اعتذرت عنها فتح المظروف و بدت لي (حسناء البص) و كانت أول صورة آنسة أراها بدون ماكياج..نفس ملامحها الحقيقية، و قد غاب عنها وجل مراقبة أبيها، و في عينيها توسـّـل بقبول الدعوة، و كذلك سوّلت لي نفسي، فقمت باتجاه بيت الدعوة لا ألوي على شيء..
ما أجمل بارا ..و بت بارا..
وقفت، في صبيحة اليوم التالي، أمام بوابة السجن الذي يسميه أهلنا البقارة (أب سدادتن زول)..بمعنى أن قفله هو هذا الديدبان المدجج بالقارابينا إس..و قلت لعسكري السجن بعد هياجه في تحيتي، و السجـّـانة أهل بيادة و سلاح، صفا و استرح يا أخي، و همست في أذنه بملكية صارخة بنات بارا سمحات جدآ..ضحك العسكري و لم يفلح الضبط و الربط في لجم همهمات مفادها (إنت متين جيت آآآآ الممسوخ)..
شباب المنظمات و ضباط الشرطة في بارا كانوا في تحركاتهم أشبه بحلف الناتو...تظهر آثار (غاراتهم) و لا يعلنون مسؤوليتهم عن شيء..أعجبتني بارا بيت بيت و حارة حارة و زنقة زنقة..كان كل شيء فيها مجهزآ لتصبح مدينة الفن و الجمال لكن أهل التصنيف أخطأوا كتابة بارا و أعطوا اللقب لباريس

.

عكــود
03-07-2011, 12:01 PM
سلام جنابو،

دي الكتابة الماهلة بي ذاتها و صفاتها.

أرجوك أكتب مداخلتك في وورد دكومنت أوّلاً،
و نزّلها بشيش هنا.

عشان، يا مؤمِن، ما نلدغ من حجر التكنولوجيا تلات مرّات!

لا تطوّل الغيبات.

الطيب بشير
03-07-2011, 12:10 PM
.
شكرآ و مرحبتين حبيبي عكود
و حلوة نصيحتك...أنا أصلآ المقلب بتاعي سببه الخوف من اللدغ..و هو إني بكتب من إنترنت كوفي شوب و لمرتين رفضت أن يتذكر الجهاز إسمي ..فأقوم أكتب الكتابة الكتييييرة ديك و أقوم بتزيين الخط و كدة و لما أنقر إرسال يقوم يقول لي عليك تسجيل الدخول!! أرجع بالسهم لما سبق يقوم يقول لي (ما مسحناها يا فالح)..
أها الليلة قلت ليهو (ياخ إتذكـّـرني و الله كريم) يبقى الأهم إني لما أعمل خروج من هنا أتذكـّـر أعمل (sign out) ع شان ما يكون إسمي هنا و يدخل واحد بحسابي و يكتب تأييد للإنقاذ أو ينشر صورة بت لابسة ما تيسـّـر مثلآ و أكون أنا مسؤولا أمام الله و الناس مما أتى به مجهول..
ثم إنت مالك فاتح لينا؟..
.

الطيب بشير
03-07-2011, 01:18 PM
.
فلوريدا ..ميامي..خريف 2005
شواطيء ميامي أشهر من أن تحتاج لتعريف ..يقصدها لاجئون مؤقتون في هرب جماعي من برد الشمال و ثلوجه ليمضوا فيها فصل الشتاء بأسره..و آخرون أقل مكوثآ و أكثر جمالآ هم الطلبة و الطالبات في نهاية الفصل الدراسي لإمضاء فسحة الربيع..يحتفي بهم كل بائع و يجلبون معهم الرخاء و الإبتسامات و أياء أخرى مفيدة كما تقول إعلانات الدلالة بالخرطوم...
كان مقر سكني على بعد خمس دقائق بسيارتي النيسان من هذا الشاطيء الجميل..و حسبت أن ميامي قد أخرجت إبداعها..زرت فيها الجسر ذا الأميال السبع فرأيت كيف يطوّقه المحيط الأطلنطي و خليج المكسيك و هو يربط كل الــFlorida Keysو زرت بيت ارنست هيمنجواي الروائي والقصاص الأمريكي ومن أشهر أدباء القرن العشرين و كاتب (العجوز و البحر) و قد أحالو بيته متحفآ جميلآ..
كان عهدي بإعصار الــ(تورنيدو) في الشمال هو أنه يلف في دائرة مثل عصار الشيطان (محمد معانا ما تغشانا) و ينتهي بأمطار و إسقاط شجرتين تلاتة كحيانات أصلآ...لكن ميامي كانت تخبيء لي تعريفآ أقسى لقوّة الرياح..و قد شهدت فيها إعصار (ويلما) الذي جاء بعد فترة وجيزة من الإعصار الأشهر الذي دمـّـر لويزيانا..
و تعتبر الرياح إعصارآ إذا زادت سرعتها عن سبعين ميل في الساعة .. يعني أكتر من مائة كيلو متر..و للقوم درجات في ترقيم خطورة الإعصار و يسمونه (هيروكين) و الدرجة الأخطر تبدأ من ثلاثة، أي أكثر من مائة و عشرين ميل في الساعة..و معظم البيوت تتباهى بأنها تقاوم هذا الثلاثي من الأعاصير..و لكن الإعصار الذي زارنا يومها و ضرب تحدبدآ مقاطعة (فورت لودر ديل) التي تضم جامعتنا و بيوتنا..كان قد زار خليج المكسيك قبل أن يضربنا و يقول العلماء المختصون إن (غشية) ال(هيروكين) لمسطـّـح مائي تزيد من قوّته!! لذا أظنه قد ضربنا و هو في معدّل أربعة..و رايت بأم عيني بلكونة جارنا و هي تسقط من الطابق الثالث و أكثر من سيارة تطير لتصدم بما تقابل..و بعد إنتها فترة الخطر وجدت (شارع الزلط) و قد أصبح مغطـّـى تمامآ بالأشجار و أعمدة النور، و في لحظة رجعت فلوريدا قرونآ للوراء و تزاحم أهلوها على البقالات الضخمة يشترون الفحم لعدم وجود كهرباء للطبخ!!
لأن الصف أطول من أن يصبر فيه بشر قام موظفو البقالات بكتابة لافتات ضخمة تقول (لا يوجد لدينا فحم نباتي)!! و هنا خطر لي أن أذهب في صمت شديد لأشتري كل فحم العرب بتاع الشيشة و قد كان! بالطبع كان غاليآ و في سعره إستغلال، كعادة كل تجار العرب، لكن الظرف كان أقوى..و عدت للبيت لأجد سيدة حبلى و طفل يتوجـّـب علي إطعامهم، و لكن بعد أن تصاعدت أبخرة الطعام و رائحته من بيتنا ذي النوافذ المفتوحة و طافت الرائحة ببيوت الجيران ذات النوافذ المفتوحة طلبآ للهواء، لعدم وجود كهرباء، بدأ أطفال الجيران يتسللون و بأيديهم أوان لطلب طعام!! و المعلوم أن الأمريكان لا يأكلون طعام الغرباء..لكن اليوم كان مختلفآ..
و بالطبع كان طبخ الوجبة التالية في الــside walk و كان صف أطفال الجيران قد شمل أهاليهم و بعضهم شرع في تجميع الحطب و الورق..و في اليوم التالي برزت الكنيسة و القوات الحكومية لهذه المهمة و غاب عنها المسجد!
حين كانت ويلما تزأر في الباب قبل أن تضربنا تذكـّـرت قول الشاعر (لو وشوش صوت الريح في الباب) و لأول مرة كنت أسمعه مخيفآ و ليس شاعريـّــآ..كانت الحفر الناجمة عن إقتلاع الريح للأشجار تكفي لإخفاء سيارة كااااملة بداخلها..و من أسوأ آثار عودة ميامي لدنيا العصر الحجري أن الصراف الآلي قد تعطّـل و البنوك مقفلة و الناس لا يحملون معهم سوى بضعة دولارات حسب مقتضيات الثقافة التي تركن للتقنية كثيرآ..
كنت أنا حديث عهد بالمدينة حيث أتيتها من مينيسوتا للدراسة..و بالتالي لا يمكن أن أستدين من أي بقالة..و لكن أهل بلد إسمه (السودان) لا يجوز أن يحملوا همآ أبدآ..ذهبت لبقالة السوري الذي باعني الفحم و قلت له هل يوجد سوداني هنا يمتلك بقالة؟...قال لي نعم..و أرشدني له...وقفت أمام (عشرية) كنتُ أطول منه قامة و بدا لي أرفع هامة..شرحت له الظرف و عرضت عليه أن أكتب له شيكآ و يعطيني نقدآ لأشتري به إحتياجاتي..قال لي:
أولآ مرحبآ بك في البلد..و تاني حاجة شيل من البقالة دي كل إحتياجات بيتك و أعطاني مائتي دولار لأشتري ما لا يبيعه فيها .. و من كثرة المبلغ وقتها أقرضتُ منه إثنين من زملائي بالجامعة!!
كانت عودتي المظفـّـرة من بقالة (عشرية) كافية لأن يتوازن بيتي لأيام عديدة غابت فيها الكهرباء عن معظم أنحاء فلوريدا..و حين عادت ..أقسمت أن أحتفظ معي بخمسمائة دولار كاش على الدوام و أن أغادر فلوريدا بأعجل ما تيسـّـر..
و قد كان..
.

أبو أماني
04-07-2011, 10:34 AM
لا تعليق سوى .. إنني أحمد الله كثيرا ومن ثم .. العزيزان عكود والنور فهما اللذان دلاني على هذا الكنز الثمين وحتما أشارككم جميعا الغنيمة وأستأثر نفسي بما ضمرته فيها من حب لهذه السنديانة الأدبية الشامخة..وبعد..صرنا كالنار يوم الموقف العظيم نردد..أهل من مزيد؟ لكم خالص معزتي وترقبي..لما هو آت.. تشششاااووو.. إلى حين ..:cool:

الطيب بشير
10-07-2011, 08:08 AM
.
Hello dear Abu Amany

Thanx and we will continue together this post

I will be back in Arabic some other time

.

أبو أماني
12-07-2011, 10:49 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب بشير http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=390376#post390376)
.
Hello dear Abu Amany

Thanx and we will continue together this post

I will be back in Arabic some other time

.



?WHAT'S HAPP MAN
:mad:IT IS SO LONG!!!!I

أبو أماني
22-07-2011, 08:43 PM
:D:D:D:D
:D:D:D
:cool:
؟؟!

الطيب بشير
23-07-2011, 10:20 AM
.
يا هلا يا حبيبنا أبو أماني
أنا اليومين ديل في حالة زهج مركـّـب
و ما بقدر على زعلك
ع شان كدة أقول ليك؟
تعال نشوف الضيف القادم
أنا حاسس إني هترشت أكتر من ضيوفك كلهم
و على قولك...تشااااووو
.


.

النور يوسف محمد
23-07-2011, 11:31 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

سعادتو ..

عبر هذه النافذة نراك ..
ويأتينا زرعك كمالبشارة ..
كلام مرتب ونضم موزون ..
خليها ( متاقية ) إن لم تسمح أعاصير الزمن بنزع ستائرها ..
أو اضمن لنا وجودك عبر بوابة أخرى من بوابات الوصول ......

ياخى محتاجين نقرأ حرفاً نهضمه , نبلعه ليس على مضض ..

أبو أماني
25-07-2011, 02:21 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة النور يوسف محمد http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=394259#post394259)
بسم الله الرحمن الرحيم

سعادتو ..

عبر هذه النافذة نراك ..
ويأتينا زرعك كمالبشارة ..
كلام مرتب ونضم موزون ..
خليها ( متاقية ) إن لم تسمح أعاصير الزمن بنزع ستائرها ..
أو اضمن لنا وجودك عبر بوابة أخرى من بوابات الوصول ......

ياخى محتاجين نقرأ حرفاً نهضمه , نبلعه ليس على مضض ..



والله يا أبو النور .. كلامك لا تعقيب عليه .. ولو أنه جنابو باقي لي زهج مننا بس لاكين .. كلامك ده ما بنقدر .. ولازمن جنابو يجبر بالخواطر يا أخي قول أي حاجة نحن بنسمعها لحنا منثابا .. بطل كسل يا راجل .. وخصوصا في أواخر البوست فوق مطالب لم تنفذ .. وأسئلة لم تجاوب .. بلاد الله الزرتها وعطرتها بأريج ذكريات لاشك حلوة لم لا تقاسمنا إياها .. أنا والبوص منتظرين طلتك البهية وفي جعبتنا الكثير المثير الخطر .. أنفض الغبار عن يراعك الرائع .. وأنت لها يا يا أبا البشير looool

النور يوسف محمد
25-07-2011, 04:14 PM
الطيب بشير

ـــــــــــــــــــ

الطـبيبة

جاءتْ .. وكلُّ أنوثةِ التاريخِ

في قسماتِهَا ..

قالتْ .. وكلُّ عذوبةِ الألحانِ

في بسماتِهَا ..

لا شيءَ يُنبي بالخَطَرْ ..

أمدد ذراعَكَ كي أقيسَ الضغْطَ

أعرف ما الخبَرْ ..

وتأوّدَتْ أعطَافُهَا .. وتعَمَّدتْ أردافُهَا ..

فجَثَتْ تساهمُ في نداءِ الواجِبِ ..

مادَتْ ..

وأشرعَتِ الرموشَ إلى حُدُودِ الحاجِبِ ..

مالتْ عليْ .. فتضوّعتْ كلُّ العطُورِ بجانِبِي ..

وتطوَّعَتْ يدُها فعرّتْ ساعِدِيْ

من رُوحِهَا نفَخَتْ حنيناً .. في الوريدِ الصاعِدِ ..

وتدُقُّ في السمّاعةِ الحُبلى .. تراتيل النشيدْ

فالقلبُ يشكو للطبيبةِ بثَهُ المحمومَ

من زمنٍ بعيدْ ..

والزئبقُ النشوانُ بالنظَراتِ يجتازُ القراءاتِ

القديمةَ كلّها .. يرجو مزِيدْ

والنّبضُ ردّدَ عبر فُوهةِ الوريدْ ..

أنا يا طبيبةُ ليس يشغلني هبوطُ الضغطِ أو ..

سعرُ الريالْ ..

كلاّ ..

ولا .. شكلُ الحدَاثَةِ في القصيدَةِ والمقالْ

لا العيدُ يُفرحني

ولا العامُ الجديدْ ..

حتّى انتمائي للعروبَةِ أو .. لأقنانٍ عبيدْ ..

سيانَ عندي ..

سيانَ عندي كلّ أرقام الهواتفِ .. والمصارفِ .. والبريدْ ..

هلاّ فهمتِ طبيبتي ماذا أُريدْ

الآنَ أنتِ بجانبي .. لا شيءَ يعدِلُ فرحتي ..

الآن أنتِ بجانبي .. بُشرى لأصحابي وكلّ أقاربِي

اليومَ شرّفَتْ الطبيبةُ خيمتي .. ومضارِبِي

اليومَ ينطلقُ الشراعُ بقاربِي

وأخذْتُ مزهوّاً اُداعِبُ شارِبِي

لكِنَّها ..

في لحظةٍ مثلَ القضاءْ ..

عَمَدَتْ لصَنْبُورِ الهواءْ ..

فتنفّسَ الصعداءَ ثمّ تبخّرتْ أحلاميَ الحَمْقَى ..

على سَمْعِ الفَضَاءْ ..

وطبيبتي نَزَعتْ شريطَ الضغطِ في ثقةِ الخبيرِ الماهرِ

وشريطُها أبدى احتجاجاتٍ بصوتٍ ظاهرِ ..

فتبسّمتْ .. مثل الملاكِ الطاهِرِ ..

وتنزّلتْ كالرحمةِ المهداةِ في صدرِ المريضِ الآخرِ ..

شيخٍ كبيرٍ .. ذي أنينٍ شاخرِ ..

لكنّهُ .. وبرغمِ ذا ..

إستجمعَ البسَمَاتِ من أيامِ عمرٍ زاخِرِ

وزَهَى بضيفتِهِ عليَّ ..

وبانَ كالمُتَفَاخِرِ ..

فضَحِكْتُ من جارِي

ومن ضغْطي

ومن شِعْرِي

ومِنْ ..

قَدَرٍ عَجِيبٍ ساخِرِ ...


بسم الله الرحمن الرحيم

يا سعادتك ..
قبل أن تطوف بنا فى هذه العوالم ( إنصراف مافى ) :)
نجم الشعر فى ليلكم وساعات المخاض ..
سهلٌ كدفقة ماء فى جوفٍ ظامئ أم ( يحرِن ) حتى تثاورك الشكوك ؟؟؟

وإضاءة على القصيدة أعلاه .. فضلاً :D

الطيب بشير
26-07-2011, 09:20 AM
.
ألف أهلآ بالكومندان النور يوسف...
يا سعادتك و الله شرفت البوست شرف كبير
و أنا تحت أمرك...و سعيد بأن الطبيبة لاقت هضمآ سريعآ..لكن يا سعادتك في حتة (الإضاءة) دي ما عصرت علي شوية؟
الطبيبة المعنية لا تعلم ما كتبناه في قامتها المليحة!
و لا تسمح ظروف أينا، الآن، بإفشاء الوداد!! لذا..

دعه ينزف..
ليس أقسى جرح ينزف..
فأنا في خافقي الآلام تترى
و أنا في خاطري أسوأ موقف..
دعه ينزف..إنه جرح الكرامة..
ثار في نفسي إلى يوم القيامة
معلنآ في الناس أن الليث قد مات
و صرعته حمامة!
....

أشكرك بمودة و سأواصل سيل الذكريات إكرامآ لمقدمك و رجاءات أبي أماني...
تحية
.

النور يوسف محمد
27-07-2011, 08:24 AM
لكن يا سعادتك في حتة (الإضاءة) دي ما عصرت علي شوية؟
الطبيبة المعنية لا تعلم ما كتبناه في قامتها المليحة!
و لا تسمح ظروف أينا، الآن، بإفشاء الوداد!! لذا..


بسم الله الرحمن الرحيم

شاكر جداً يا جنابو ..

الإيضاءات التى أوردتها أوفت وكفّت ..
واشبعت فضولى .. قاتل الله الفضول يا صديق :)

بس ياخى دحين ما اتلومت فى لا تعلم دى
ألم تقرأ لشيخنا المحجوب وهو ينير دروب الود ويمهدها ..

ما ضرّ لو كشف المتيم ستره .. وجرى حديث الحب فى إفصاح
والحب سلطان تقدس شرعه .. كم ذا يبيح الشئ غير مباح
لا عيب فى حبٍ تنزه قصده .. وسرى كعطر الروضة الفواح

(استبدل كلمة الحب بـ الود فى الأبيات أعلاه ويستقيم المعنى :D )

يقال والأمر بالأمر يذكر ــ مع حفظ الفارق طبعاً ــ
أن عزّة دخلت على أم البنين بنت عبد العزيز بن مروان شقيقة الخليفة الزاهد فسالتها عن قول كثير :
قضى كل ذي دين فوفى غريمه .. وعزة ممطول معنى غريمها
أجابتها عزّة .. قبلة وعدته إياها ولم أنجزها ..
فقالت لها ( أنجزيها وعلي إثمها .. )

فيا صديق بى حكمتك أفشى الوداد ....... :)

عكــود
28-07-2011, 11:01 AM
سلام جنابو الطيب
سلام جنابو النور

لاحظت أن الشرطة من أكثر الفئات المهنيّة إهتماماً بالأدب و الأمثلة على قفا من يشيل.
يا ريت لو أدّيتونا أمثلة عن ذلك و نماذج من مساهماتهم، و لا تنسوا انفسكم.

تحيّاتي يا أبا أماني.


هناك رجال ذوي بصمة خاصّة في العمل الشُرطي، تعرفونهم و لا نعرفهم.
ممكن إضاءة؟

بابكر مخير
28-07-2011, 01:41 PM
سلام جنابو الطيب
سلام جنابو النور

لاحظت أن الشرطة من أكثر الفئات المهنيّة إهتماماً بالأدب و الأمثلة على قفا من يشيل.


كلام مغتغت..
أكشف، أبن، وضح يا دآ
:cool::cool::cool:

عكــود
28-07-2011, 01:44 PM
كلام مغتغت..
أكشف، أبن، وضح يا دآ
:cool::cool::cool:
إزيّك سعادتو بابكر
:D

بابكر مخير
28-07-2011, 01:48 PM
إزيّك سعادتو بابكر
:D

آحيييييييييييييييا من "الأدب" الفات حق الشرطة :cool:

أبو أماني
10-08-2011, 02:51 AM
قال جنابو ..
....

أشكرك بمودة و سأواصل سيل الذكريات إكرامآ لمقدمك و رجاءات أبي أماني...
تحية

أولتش حاقة من عندي أنا...؟؟؟
ورغم ذلك إستخسر علينا جنابو إنعاش حياتنا بطلته البهية .. ياود البشير وأبوه معقولة تعمل في محبيك كده مهما كانت الأعذار؟؟ عموما يا الحبيب على بلاطة كده.. عليا الطلاق وبالتلاتة كمان مهما طنشتنا ... تب ما عاتقينك.. ثبت عندك الكلام يلا يا جنابو رد على الحبائب وبطل لكاعة عسكر..:D على الرصيف النور وعكود وأنا كمان وزيادة خير ود مخير يلا... تشششاااووو :cool:

أبو أماني
15-08-2011, 10:28 AM
ثمانية أيام حسوما من تاريخ المداخلة السابقة وجنابو لاحس لا خبر! .. أكيد الراجل ده بيكون صائم السنة دي ;).. يلا ورانا إيه؟ ننتظر كل عام وأنتم بخير تشششاااووو:D

الرشيد اسماعيل محمود
15-08-2011, 10:40 AM
ثمانية أيام حسوما من تاريخ المداخلة السابقة وجنابو لاحس لا خبر! .. أكيد الراجل ده بيكون صائم السنة دي ;).. :D
ما بعيد.. :D
سلامات يا أبو اماني وتصوم وتفطر علي خير..
بس جنابو دة بالله إتحرّي عنو..
وبعدين..
ما تخليهو يجي ويمرق علي كيفو.. أزرد تمام..
حركات البواليس دي ما يمشيها عليك..:D

أبو أماني
17-08-2011, 11:19 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الرشيد اسماعيل محمود http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=399910#post399910)
ما بعيد.. :D
سلامات يا أبو اماني وتصوم وتفطر علي خير..
بس جنابو دة بالله إتحرّي عنو..
وبعدين..
ما تخليهو يجي ويمرق علي كيفو.. أزرد تمام..
حركات البواليس دي ما يمشيها عليك..:D



والله يا الرشيد يا أخوي الجنا جنابو ده فتشت ليو سلقط ملقط ما لقيت ليو أثر .. يكون يا الرشيد مشى مع الجماعة ديل الجنوب؟ .. ولا يكون ملص الميري وعسكر في ميدان التحرير .. غايتو كان سمعت أسمو في الرئيسية ما تستغرب .. يلا ننتظر نعمل إيه ..:D

أبو أماني
30-08-2011, 03:46 AM
الشكر كل الشكر للزميل العزيز (جنابو)
واضح أن الوضع والمردود بسودانيات محبط للغاية مش في هذا البوستر وحسب بل في معظم حركة النشاط هنا .. دعوناكم .. وإستنفرناكم وسعينا لبث الحراك وسطكم بكل حب ومامن مجيب فلا نملك سوى أن نقول لكم بكل ود .. الا رحم الله (خالدا) و..
كل عام وأنتم بخير ..
و.. تششششاااااووووو
:cool:

الطيب بشير
08-09-2011, 01:27 PM
.
العزيز أبو أماني..تقديري و عميق إعتذاري..لك و للعزيز النور و كل الحبايب
دة السودان..
أنا فقدت عملي عقب الإنفصال مباشرة!! و قبل إنقضاء (العدّة) أحسست بالفراغ..و أرسلت سيرتي الذاتية لنحو عشرين صديق و نتج عن ذلك عشر معاينات و عرضي عمل..فاضلت بينهما و قمت اليوم بقبول الأفضل..و الآن فقط شعرت أن لي مزاج في الكتابة..
في السودان ..كنت سائرآ أحاول مباصرة الرصيد المتبقي في الحساب مع متطلبات الشهر، و أنا أعلم أنه لن يكون هناك توريدة بنهاية الشهر! و فجأة أوقفني صديق قديم أضاع إيميلي و رقم هاتفي..و لم يجد مكتبي في مكانه بعد الإنفصال و قال إن بحوزته مال يخصني إستلفه قبل عامين و جاء ليردّه!! قفز حسابي فجأة أعلى من كل معدّلات الفيضان في محطـّـة الديم..و دة السودان..
كان هناك رجل طيب و معوّق و عجوز و أسود! يصلح أن يكون مثالآ للصبر على التمييز ضد الإنسان لأي سبب يحسبه الظمآن ميزة! لكنه كان يصبر و يمسك بالمسبحة ..كنت أجلس إليه و أنا في كامل زيي الرسمي حتى أن البعض ظنه مصدر معلوماتي يأتيني بالأخبار (مخبر)..كنت أعالج معه بقية الفكة..و ذات يوم و جنابو مارق من الوزارة بكامل الأناقة الجوفاء ..و..بدون فطور.. وجدته أمامي ..نظر إلي بمعرفة تامة..و دراية من خبر الناس..أدخل ما تبقى من يده في جيبه البالي و نفحني عشرة جنيهات قائلآ: ( لمن تصرف رجعها لي سعادتك)!! كان يحافظ على هيبة أضاعها الفقر و الكيزان و حفظها صديقي الذي ظلمه القدر!..دة السودان يا أبا أماني..
أنا معاك إنو الناس إكتفت من البوست دة مع الضيف دة
أشكرك بالحيل
و خلينا نواصل فكرة البوست الجميل دة مع ضيف تاني

تقديري..و بنستأذن للإنصراف.


.

سماح محمد
08-09-2011, 03:07 PM
.
أنا معاك إنو الناس إكتفت من البوست دة مع الضيف دة
.

!!!

والله لم ولن نكتفي..
ففي القراءة لك أخي الطيب متعة إستثنائية..
عندما تصوغ وقائع حياتية بسيطة في إطار معبر عن كنه الأشياء
وماوراء الموقف..
أجد في ذلك حكمة كثيرة وأتمنى دائما أن لا ينقطع لك حديث

نتمناك بخير دائما ياجنابو:)
وليتك لا تتوقف

* أستاذنا (أبو أماني) شكلو تعب من الإنتظار ليس الا..له تحياتي
وكل عام وجميعكم بخير

الطيب بشير
13-09-2011, 11:09 AM
!!!
والله لم ولن نكتفي..
ففي القراءة لك أخي الطيب متعة إستثنائية..
عندما تصوغ وقائع حياتية بسيطة في إطار معبر عن كنه الأشياء
وماوراء الموقف..
أجد في ذلك حكمة كثيرة وأتمنى دائما أن لا ينقطع لك حديث
نتمناك بخير دائما ياجنابو:)
وليتك لا تتوقف


ألف أهلآ بالصديقة سماح محمد
و أنت من أشار لاستحسان معادلة الغربة المريحة في مقابل الحياة الطاعمة بالبلد، في مستهل البوست، أشكر عودتك التشجيعية..ظرف العزيز أبي أماني و تكرار غيابي أثرا سلبآ في متابعة القراء البوست..و أنا أعتذر لك و للجميع..
لا بأس من المواصلة..لو هنا أو في موقع آخر..
تقديري و الوداد
.

أبو أماني
10-10-2011, 08:51 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب بشير http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=405747#post405747)
ألف أهلآ بالصديقة سماح محمد
و أنت من أشار لاستحسان معادلة الغربة المريحة في مقابل الحياة الطاعمة بالبلد، في مستهل البوست، أشكر عودتك التشجيعية..ظرف العزيز أبي أماني و تكرار غيابي أثرا سلبآ في متابعة القراء البوست..و أنا أعتذر لك و للجميع..
لا بأس من المواصلة..لو هنا أو في موقع آخر..
تقديري و الوداد
.



مليون بل مليار تحية للرائعة سماح إسما على مسمي فقد أفلحت في إعادة القمر إلى مداره .. بقى كده يا جنابو .. رجاءآت الجنس الخشن يعفصوا ليها زي الما حصل شئ وأول مناشدة من جوهرة منتدانا الكبكبة تحصل! وت أمي كنينة ما قلتوا نوبة؟ عموما عودتك هي الأهم.. فمازلنا في نهم .. وشوق دائم لرائع الكلم .. يا سيد الذوق والفهم يا الما سرحوك بالبهم .. سيد اليراع الفي البيان قطعت باع..كفاك ولا أزيدك؟

يلا يا جنا البشير وأبو البشير .. غرد خلى الهم من ديارنا يطير .. رجعتك ونسيت غضبتي عشان روعة رجوعك ورجوع سماح ورجوع القمرة لوطن القماري .. أثق بأني لن أمل الإنتظار بل لن يطول .. ومادمت في رحابنا قسما لن ينضب معين الإبداع ولا كيفن يا النور أخوي؟؟؟؟ looool

عكــود
11-10-2011, 05:13 AM
سلام يا أبا أماني وليك وحشة كبيرة.

هذا البوست لم نوليه ما يستحقّه من إهتمام رغم مداخلاته القاربت 24000.

وفي إنتظار جنابو ليواصل.

الطيب بشير
11-10-2011, 01:03 PM
.
العزيز أبو أماني..أهلآ بيك تالت و تاني
أنا ما أهملت إقتراحات الرجال..لكن ممكن أكون أبديت إهتمام أكبر بطلب العزيزة سماح!!
لووول..دة إعتراف بدون ضغط يا سعادتو النور..
و دعني "أنشر" هنا خاطرة عن رحلتي الأخيرة للجنينية، بعد أن نشرتها بصحيفة الحرة، و قد وعدت في مستهل البوست بالكتابة عن المدن و الأماكن..فهاكم..
...
بدأت الرحلة من الخرطوم للجنينة يوم السبت الفاتح من أكتوبر برفقة الرجل الثاني في مفوضية الأمم المتحدة للاجئين السيد محمد أدار و إثنين من المانحين، و كانت طائرة منظمة الغذاء العالمي في طريقها للجنينة تتوقف في نيالا بغرض تيسير تنقلات المقيمين هناك من موظفيها بدلآ عن تسيير رحلات كثيرة، و حين وصلنا الجنينة كان في مقدمة مستقبلينا السيد أوسكار مدينا مدير مكتب مفوضية الأمم المتحدة للاجئين بالجنينة و بعض الزملاء تتباين جنسياتهم و يجمع بينهم الإنتماء للمنظمة و حب العمل الطوعي.
دخلنا الجنينة، حاضرة ولاية غرب دارفور، فألفيناها ثكنة عسكرية من صحن مسجدها إلى قعر سوق الجمارك..جيش..أمن..شرطة..قوات مشتركة..و آخرين من دونهم لا تعلمونهم!!..بيد أنها آمنة مطمئنة..تكثر فيها الحمرالمستنفرة التي فرّت من أصحابها أو لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنها.
أجاءنا المغيب المتأخر إلى جذع بيت الضيافة بالمفوضية ، فحظر التجوال يسري في الثامنة و النصف، أي قبيل أذان العشاء بتوقيت بلد يفطر صائموه بعد أذان (الإذاعة السودانية) بنحو ساعة، و تذكرت مقولة كم ردّدتها بمايكريفون البث المباشر "و على مستمعينا في الأقاليم مراعاة فروق الوقت" إذن هاهو فرق الوقت بائن بينونة كبرى. كان حظر التجوال أمرآ مناسبآ لحد كبير ليلتها فنحن بحاجة للراحة بعد الرحلة الأولى استعدادآ لرحلة الغد، ألفيت شباب الحراسة ببيت الضيافة في منتهى اللطف و هم يخبروني عن قبائل المنطقة و التي قالوا إن المساليت هم أكثرها مع وجود كبير للفور و التاما و المسيرية "جبل" و الداجو و الأبالة و غيرهم. و بعد جلسة أنس القصيرة مع حرس الدار، الذين ينظرون من "شباك" صغير بالباب قبل أن يفتحوا للطارق، آويت للفراش و أنا أفكـّـر في زيارة مورني.
مساجد المدينة لا تزال تحتفظ بمآذنها العتيقة و التي تؤكـّـد أنهم أهل سبق و ريادة في (تعظيم شعيرة الصلاة)، و رغم فخامة سجاد مسجد القضائية و عدد السيارات الفارهة في مدخله و نظافة جلابيب مرتاديه، و حضور الوالي لصلاة الفجر، لكن عدد المصلين في مسجد أسس على الزنك بحي الجمارك كان أكبر في صلاة الفجر لليوم التالي، و كانت أورادهم ذات النفس الصوفي تشي باجتماعهم على الخير و الحق.
كادت أذني تتعطـّـل من وطأة أزيز طائرة الإتحاد الإفريقي العمودية، و بعد طيران حوالي عشرين دقيقة هبطنا في مورني و هي تبعد خمسة و سبعين كيلومتر جنوب شرق الجنينة، خيارالطيران كان الوحيد المتاح لضمان سلامة الوصول. هنالك نحو مائة ألف لاجيء و نازح و تجمـّـع لخمسة و عشرين قرية بأم شلاية، حيث يتجمعون في وحدات إجتماعية صغيرة تسمـّـى الواحدة منها (ضمرة).
وجدنا مدير مكتب المفوضية السيد عباس حيدر باقي الذي تفضل بشرح سريع لإنجازات المنظمة و في مقدمتها المدرسة، فضلآ عن مساعي العيش بسلام بين اللاجئين والمواطنين و الرحـّـل، وهي المساعي التي أكـّـد أنها أثمرت كثيرآ. و في إطار مساعيه لإتاحة فرص العمل للمحليين قام مدير مكتب المفوضية بمورني السيد عباس حيدر باقي بتصنيع الكراسي و الأدراج بسوق مورني، بعد أن إجتمع بالمهنيين و أعطاهم التصميم المطلوب و أكـّـدوا مقدرتهم على تنفيذه، و ذاك لعمري أفضل من إستيراد أبسط الأشياء، أو حتى جلبها من الخرطوم، فضلآ عن مردوده الطيب على المهنيين المحليين مالآ و ثقة و انتماء.
مفوضية الأمم المتحدة للاجئين زاوجت بين خدمة التعليم و مفهوم إدماج النازحين و اللاجئين على المدى الطويل في المجتمعات التي عادوا إليها أو باتت لهم موطنآ بديلآ، و يرى كثير من النازحين و اللاجئين في ذلك خيرآ كثيرآ حيث يرون أن إستثمار العمر المبكر لأطفالهم في التعليم هو الأفضل لمستقبلهم. قبل إفتتاح المدرسة أصرّ السيد عباس حيدر باقي على واجب الضيافة، و أفطرنا جميعآ قبيل اذان الظهر، ثم انتقلنا في موكب مدجج بحراسة عسكر الإتحاد الإفريقي إلى موقع الإحتفال. كان المايكريفون بائسآ جدآ، من فصيلة الجردل، و صوته مكتوم و مخنوق بلا وجود رقيب على أدائه، و بعد اللغة العربية مباشرة يلتمس الزائر للسودان أثر البلح في الوحدة!! فما من حفل إفتتاح إلا و كان له (القدح) المعلـّـى في الضيافة، و أضافت طالبات مدرسة النهضة بمورني الكركدي و الماء البارد لراحة ضيوف الإفتتاح.
تركزت كلمات المعتمد و ممثل سلطان عموم دار مساليت و قيادات التعليم في شكر المفوضية و المنظمات العاملة بالمنطقة مؤكدين أن دور الأهالي هام في عملية الإستقرار و التنمية، كما ألمح المعتمد إلى أهمية الإنتقال من الإغاثة إلى التنمية كخيار أفضل لإستثمار أموال المانحين. من جهته أشاد السيد محمد أدار نائب المفوض و ضيف شرف ذاك النهار بجهود مكتب المفوضية بالمنطقة و تعاون المنظمات الطوعية و الأهالي من أجل خدمة المنطقة، مؤكدآ رغبته في زيارة لاحقة و مزيد من المتابعة.
كانت كلمات التلاميذ بين الشعر و الغناء و لفتت نظر الحضور من الضيوف الأجانب كلمة إحدى طالبات المدرسة باللغة الإنكليزية كرمز لتواصل اللاجئين مع العالم. و ألهب الحماس ممثل وزارة التعليم حين تحدث عن نضال المعلمين و فخرهم بخريجيهم و طالب بدعم المدارس بالمزيد من الإنشاءات منبهآ المعتمد إلى أن المدرسة، بعد أن شادتها المفوضية، تحتاج لسور يحمي البنات.
عدنا للخرطوم و نحن نحمل الكثير من الوداد لأهلنا في دارفور.. نحمل من مورني (باقات) العسل..و من الجنينة مراكيب أم قرفة المصنوعة من الجلد الخالص، و التي تختبر جودتها بثنيها، لكننا باللحوم (ما اتهنينا) و بالعطور (ما انجمينا) فأسعارها في قمة سعارها و لم تختلف كثيرآ عن شعارات (الغالي متروك) بالخرطوم.

أبو أماني
12-10-2011, 05:34 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عكــود http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=411880#post411880)
سلام يا أبا أماني وليك وحشة كبيرة.

هذا البوست لم نوليه ما يستحقّه من إهتمام رغم مداخلاته القاربت 24000.

وفي إنتظار جنابو ليواصل.



الحبيب عكود وحشتي أكبر من وحشتك يا متوحش .. معقولة بث تفتحوا للناس كده عشان ربنا أداك شوية صحة وفلوس تعمل لينا فيها ضبان ضكر .. أذكروا من في الأرض .. البوست لم أتجاهله كما تظن حيث ظللت أطارد ضيوفه بإلحاح شديد وأهو شايف برااااك جنابو مدوخني معاه كيف يكتب كلام حلو يخلي لعابنا يسيل ويكب الزوغة شهر .. آل إيه .. آل الشغل والذي منه .. ياعمي إحنا دافننو سواء .. تكونش الداخلية عاملة إدارة داخلية وجنابو بيعمل تمام يوميا وما من شاف لامن درى .. أنا شخصيا وحسب تجربتي الشخصية في المجال بعتقد ده الحاصل .. عموما نجحت في إستقطابه ثانية وعاد العندليب الأسمر للتغريد من جديد أبسط ياعم وقول أبو أماني .. تحياتي لفردتك النور .. وكل الربع ويلا يا أبو الطب بربك لا ترفع يدك عن الغيثار.. تششششااااووو الله والرسول :cool:

أبو أماني
14-10-2011, 09:18 PM
:D :cool: :D :(


وبـث ....!!!!!:confused:

الطيب بشير
16-10-2011, 07:44 AM
.
العزيز أبو أماني
كيفك
ياخ خليك عادل..أنا كتبت كلام كتيييير هنا عن الجنينة و دارفور..ما ممكن تدخل تقراهو بدون تعليق و تطالب بالمزيد!! حتى الأعضاء ما عندهم أسئلة..و المفروض إنو الفكرة (كرسي ساخن) صاح؟؟..
وتيب؟
.

سماح محمد
16-10-2011, 10:16 AM
تحياتي للعزيز أبوأماني

ولجانبو الطيب وكل الأعزاء الذين مروا من هنا..

يسلم خاطرك أخي الطيب..وسعيدة بعودتك وللحكي الطاعم
مش انت قلت

قد وعدت في مستهل البوست بالكتابة عن المدن و الأماكن..فهاكم..
وتيب؟!!:p

الأماكن والمدن التي عبرت بها..وبصمت على وجدانك أظنها كثيرة..
ومدادك لم ينفد بعد..
فهات ما عندك..ولاتبخل علينا

تحياتي وإحترامي

الطيب بشير
16-10-2011, 11:36 AM
.
يعني يا سماح أنا بعد ما كتبت لي أبو أماني بالخط الأحمر و هرشتو:mad:..تجي إنتي ترجعيني للبوست دة تاني؟..و للمرة التانية؟...;)
و الله أنا كنت عاوز أزوغ و أستبدل الذي هو أدنى بالذي هو خير..و يقوم يجي واحد من الرائعين يستلم الكرسي الساخن دة..
لكن زي بعضو برضو..
كتبنا عن المدن ..خلينا نشوف "الأماكن"

تقديري الأكيد لك عزيزتي سماح
.

أبو أماني
26-10-2011, 01:34 AM
.
يعني يا سماح أنا بعد ما كتبت لي أبو أماني بالخط الأحمر و هرشتو:mad:..تجي إنتي ترجعيني للبوست دة تاني؟..و للمرة التانية؟...;)
و الله أنا كنت عاوز أزوغ و أستبدل الذي هو أدنى بالذي هو خير..و يقوم يجي واحد من الرائعين يستلم الكرسي الساخن دة..
لكن زي بعضو برضو..
كتبنا عن المدن ..خلينا نشوف "الأماكن"

تقديري الأكيد لك عزيزتي سماح
.

وحاة خووتك الما ببدلها بالعدة يا جنابو أنا ما بهرش تب .. وكان شفتني رجفت على خفيف كده ما تفتكرها هرشة .. دي مجرد حركات بث! وصدقني أخوك ما بيهرش من راجل ولا حتى مرأة (بإستثناء المرحومة الوالدة وأم أماني) هييييع أنا أبوك .. آآآآآآ فادي.. (سمع أضاني دي سماح زغردت)!!:D.

خلينا في الجد يا أبو البشير ومعزتك عندي عتابك في محله وعندك ألف حق كونو ما علقنا أو تداخلنا في مقالاتك لاكين الحق عليك ما علينا نحن !! تعرف ليه؟ لأنك بتكتب كلام لايجوز أو لايمكن التعقيب او التعليق عليه بدليل إنه حتى أقرب الأقارب ليك متل بوكو والنور وعكود قاعدين في البوست زي تلاميذ في فصل (أساس) والأستاذ ما مدرس عادي .. ولا حتى حضرة الناظر .. حاجة كده في مقام وزير تربية أو قل وكيل وزارة .. بسم الله ماشاء الله .. تعال إنت ياود إنت عليك الرسول جبت البلاغة والبيان ديل من وييييييييييين؟؟؟.

للمرة التالتة وليست الآخيرة قطعا .. بقول ليك : سير سير يا ود البشير وأبو البشير وشعبك مستحيل يطالب بتغيير النظام .. مادمت في سدته.. تعمل شنو عاد ياهو قدرك ويانا .. حبل القرع الإندرع ... واللللللللللول بدل تشششااااوووو:cool:

الطيب بشير
26-10-2011, 06:56 AM
.
.
هلا و مرحبتين أبو أماني
و الله إنت "حبرتجي"..و يااااا حليل الكانوا بيقولوا لي المفردة ديlooool
أنا عاااااوز أكون أستاذ لسيدي العمدة عكود، عااااوز، أقعـّـدوا في الكنبة الورا و أجـضــّـموا، لغباين بايتة كثيرة، لكن بوكو دة أقدمية ساااااي بنتراجع..أما ضوّ القبيلة النور فقد أجحفت في حق حرفه الباذخ..و أنت تحت طائلة ألف مادّة عقابية..لكننا نعلم أنه كريم يحب العفو متمثلآ بـ"النور" الأعلى جلّ شأنه..
أعود للكتابة، و أنا لاقي؟
سأختم اليوم بوست القصة، و أتابع الردود في هذا و ذاك
لكن لو إنت كسلت في أي لحظة و البوست وقع..أو لقيت ليك مداخلة سغيروووووونة و تشاو بتاعتك دي..بنادي الضيف التالي توااااالي..
إتفقنا؟..لا ندى القلعة!
.

بابكر مخير
26-10-2011, 07:49 AM
.
.
هلا و مرحبتين أبو أماني
و الله إنت

"حبرتجي"

و يااااا حليل الكانوا بيقولوا لي المفردة ديlooool
أنا عاااااوز أكون أستاذ لسيدي العمدة عكود، عااااوز، أقعـّـدوا في الكنبة الورا

و أجـضــّـموا،

لغباين بايتة كثيرة، لكن بوكو دة أقدمية ساااااي

بنتراجع..

أما ضوّ القبيلة النور فقد أجحفت في حق حرفه الباذخ..و أنت تحت طائلة ألف مادّة عقابية..لكننا نعلم أنه كريم يحب العفو متمثلآ بـ"النور" الأعلى جلّ شأنه..
أعود للكتابة، و أنا لاقي؟
سأختم اليوم بوست القصة، و أتابع الردود في هذا و ذاك
لكن لو إنت كسلت في أي لحظة و البوست وقع..أو لقيت ليك مداخلة سغيروووووونة و تشاو بتاعتك دي..بنادي الضيف التالي توااااالي..
إتفقنا؟..
لا ندى القلعة!
.

البي الأحمر
ممكن تلقى ليها تفسير،،
ما تقول كلمة تركية لأنها ما كدآ،،
طيب يا الطيب،،
شنهو أصلها :rolleyes::rolleyes:

البي اللون الجميل ذي "كضمهو"،،
يفرحهو وما يجيب البيضمهو...
شنهو الرابط بين البي اللون دآ،،

إن ما عرفتا،،،
"كوكي" أكيد ملم بالحيثيات،،
تمام جنابهو...


سؤال خارجي،،
سألتا قبل كدآ،،
ليه بنشير للثالث في حالة المنادة،،
يا سيادتهو، يا جنابهو، يا سعادتهو..
هنانا وماخدنها من "الأرادنة" عديييييييل بيقولوا:
سيدي..
"يا ربي يكونوا من جماعتنا;)"
(الله أكبر ولله الحمد):rolleyes:

أبو أماني
30-11-2011, 08:41 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بابكر مخير http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=416093#post416093)
البي الأحمر
ممكن تلقى ليها تفسير،،
ما تقول كلمة تركية لأنها ما كدآ،،
طيب يا الطيب،،
شنهو أصلها :rolleyes::rolleyes:

البي اللون الجميل ذي "كضمهو"،،
يفرحهو وما يجيب البيضمهو...
شنهو الرابط بين البي اللون دآ،،

إن ما عرفتا،،،
"كوكي" أكيد ملم بالحيثيات،،
تمام جنابهو...


سؤال خارجي،،
سألتا قبل كدآ،،
ليه بنشير للثالث في حالة المنادة،،
يا سيادتهو، يا جنابهو، يا سعادتهو..
هنانا وماخدنها من "الأرادنة" عديييييييل بيقولوا:
سيدي..
"يا ربي يكونوا من جماعتنا;)"
(الله أكبر ولله الحمد):rolleyes:



بابكر أخوي سلام عليك وكل عام وإنتا بخير وعافية وأسرتك الكريمة وكل الحبان بقول ليك يا أخوي ما تدفق مويتك على الرهاب .. أخونا جنابو ده باين عليو إفترى بعد ما حس حجم الحب البنكنو ليو وطبعا براااك شايف كلامك الفوق ده ليو أزييد من شهر وزولنا كابي الزوغة .. ما .. خلاااااث .. إتعزز الليمون عشان بالغنا في ريدو.

طبعا إنتا ما عارف أني كنت سعيد صالح قصدي جدن لما لاقيت جنابو يوم تكريم فيلسوف سودانيات والسودان الأستاذ محسن خالد .. داك اليوم فرحت لما ضميت الطيب البشير ومجموعة من أحباب سودانيات .. بس لاكين أنقر زولك ما خذلني وأحبطني لما لاقيته أول مرة وسألتو بتي نبراس قالت ليو تفتكر ده منو؟ فقال ليها ده بابكر مخير .. يا أخي أحبطني ليك جنس إحباط .. لاكين فووتها ليو .. وأسع بذكر ليك الواقعة عشان أرفع ليك روحك المعدنية .. :D

نص عمرك ضائع الما كت موجود يوم داك .. والله فقدتك .. رغم إنك ظالمني وقلت علي حبرتجي وباريت صاحبك .. يا أخي الحبرتجي هو .. كان ما حبرتجي يخليك.. شهر بالتمام والكمال وما يرد على مداخلتك الفوق دي ؟؟؟ ما عافي منك كان خليتو..! ولا خلاااااس إتعزز الليمون عشان بالغنا في ريدو .. يلا .. تششششااااوووو

أبو أماني
03-12-2011, 04:30 PM
بوكو .. إتا وييييين يابا .. يعني معقول كلامي الفوق ده كله ما حركك؟ يا أخواني الناس ديل مالهم .. عليك الله حسب الأقدمية الكاكية .. أهرش لينا جنابو ده خلى يرجع يرد على المداخلات ويبطل الكسل العاملو لينا ده .. يلا إتلحلح شوية .. عاملها لي كلها سفريات .. وما عارف شنو داك !!! إتحرك ياااخ ولا خلاس الكبر حصل؟؟؟؟:D

الطيب بشير
04-12-2011, 10:20 AM
.
يا حبيبنا بابكر مخير..إزيــّـــك...و كيف حالك
لا تسمع كلام أبو أماني دة
و الله يوم المنتدى جات معاهو أماني ذاتها
و ما قدرت تحوشو..لا يزال مسيطر على الموقف العاطفي
رغم تدخينه :confused:
أشكرك على الرد و سنواصل رغم الكسل و السفر

تقديري

.

الطيب بشير
06-12-2011, 09:55 AM
.
أشكرك يا صديقي
و لك التقدير على التشجيع

سأعود

.

أبو أماني
16-12-2011, 04:58 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب بشير http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=422604#post422604)
.
أشكرك يا صديقي
و لك التقدير على التشجيع

سأعود
بوكو .. الطيب .. هاكم دي

ناس ناسيانا ...
من حنانا ..
وريدهم بيجري في دمانا
سحابهم مرّ وما سقانا
وفات يا ناس خلانا ..
بررررررانننننننا


وأقول ليكما ..يلا .. تشششاااوووو
ولا..فير .. ويييييل ؟؟؟؟:D

الطيب بشير
20-12-2011, 08:32 AM
.
هل ننسى أيامآ مضت؟

مرحآ قضيناها؟

.

أبو أماني
20-03-2013, 05:16 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب بشير http://sudanyat.org/vb/images/buttons/viewpost.gif (http://sudanyat.org/vb/showthread.php?p=425722#post425722)
.
هل ننسى أيامآ مضت؟

مرحآ قضيناها؟

.



أولا أعتذر لك على أطول شره في عالم الشر فتعليقك هذا الوارد أعلاه يحمل تاريخ : 20\12\2011 !!! تصوووور؟ عموما لك كل الحب وهانحن نحاول أحياء زمن جميل وبوستر كان يزدان بناس حلوين زييك وزي السبقوك .. وسيكون بإذن الله ضيفنا الحلقة الجاية شخصية يحبها الحميع ويقدرها وواثق ستقضون معها وقتا طيبا كالسابقين من عمالقة سودانيات ... فإلى حين الحصول على موافقته كونوا بخير.. يلا تشاااوووو إلى حين
:cool: :cool: :cool: